وزير التجارة: الحملة ضد الزيت التونسي وراءها أطراف مستاءة من الاتفاق التونسي الاوروبي

قال وزير التجارة محسن حسن إن الحملة التي يتعرض لها زيت الزيتون التونسي تقودها أطراف إيطالية مستاءة من الإتفاق التونسي مع الإتحاد الأوروبي لتصدير 70 ألف طنا من الزيت. وأشار إلى أن وزارة التجارة ستقوم بحملة لدعم انتاج زيت الزيتون التونسي وستنظم يوما عالمي

لتثمين الزيت التونسي خلال نهاية شهر أفريل القادم.
وأكد الوزيرفي تصريح لوسائل الإعلام خلال زيارته اليوم لولاية صفاقس، أن زيت الزيتون التونسي معروف بجودته عالميا ولا يمكن التشكيك فيه ولا يجب إعطاء تلك الحملة حجما أكبر منها.
وكان رئيس جمعية "فورزا تونس" سهيل بيوض قد انتقد خلال ندوة صحفية صمت الحكومة التونسية تجاه حملة اعلاميّة شرسة تشنها وسائل الاعلام الايطالية الخاصة والرسميّة ضد زيت الزيتون التونسي، وقد اعتبر الحملة الايطاليّة "حربا بونيقيّة ثالثة" على تونس .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا