الحدود الجزائرية التونسية المنفذ الرئيسي للتهريب

بينت دراسة صادرة عن مؤسسة جسور للسياسات العامة، التفاوت بين نشاطات التهريب على الحدود الجزائرية ونظيرتها الليبية منذ 2012. وكشفت ان جلّ عمليات التهريب تتم عبر الحدود الجزائريّة، حيث يهرب اكثر من 80% من المحروقات والتبغ إلى تونس. مع الاشارة

الى ان هذه السلع هي الأكثر تداولا وتمثل مرابيحها نصف العائدات الجمليّة للمهرّبين البالغة 2 مليار دينار سنويّا.
حيث بلغت عوائد تهريب محروقات الى تونس ما قيمته 750 مليون دينار فيما بلغت عوائد تهريب التبغ 300 مليون دينار.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499