هجوم باردو.. شهران فقط لانتهاء مدة الإيقاف التحفظي للمتهمين

أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس والقطب القضائي لمكافحة الإرهاب التابع لها كمال بربوش بأن تفكيك ملف قضية الهجوم الإرهابي على متحف باردو وارد جدا نظرا لبقاء شهرين عن انتهاء مدة الإيقاف التحفظي للمتهمين وهى مدة غير كافية لاستكمال الأبحاث على حد تعبيره.

وأوضح بربوش أن هناك إمكانية لتفكيك القضية خاصة وأن القانون يسمح بذلك لاستكمال القاضي لأبحاثه، مشيرا في هذا الصدد إلى أنه بمرور سنة على تاريخ الحادثة لم يتبق أمام قاضى التحقيق سوى شهرين عن انتهاء مدة الإيقاف التحفظي للمتهمين مستبعدا أن تكون المدة المتبقية كافية للانتهاء من الأبحاث. وقال بربوش إن الملف لم يعرض على النيابة العمومية لتقديم طلباتها لعدم استكماله كما أوضح أن المشرع قد ضبط مدة الإيقاف التحفظي بسنة و4 أشهر وبتجاوزها يقع قاضى التحقيق تحت طائلة الفصل 85 من مجلة الإجراءات الجزائية المتعلق بالإفراج على المتهمين بعد انتهاء هذه المدة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا