بطاقة ايداع بالسجن في حق «الرميكي» وندوة صحفية منتظرة

أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس بطاقة ايداع بالسجن في حق أسامة الرميكي لاعب النادي الافريقي والمنتخب الوطني، هذا القرار جاء على خلفية

اعتداء أسامة الرميكي على احد رجال الأمن يوم الاثنين الماضي وقبل يومين من دربي نهائي الكأس الذي عرف أعمال عنف وشغب وإصابات متفاوتة الخطورة في صفوف الجمهور وتم ايقافه في الدقيقة العاشرة على نتيجة التعادل (5 – 5) وتأجيله الى موعد لاحق.
ستعقد هيئة الدفاع عن اللاعب أسامة الرميكي ندوة صحفية يوم 17 ماي الجاري بأحد النزل في العاصمة سيتم من خلالها احاطة جمهور النادي الافريقي ووسائل الإعلام بالتجاوزات والخروقات الخاصة بملف القضية وفقا لما نشره كمال بن خليل عضو هيئة الدفاع عن اللاعب على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فايس بوك»، بن خليل بين أنه سيتم تقديم طلب لاستئناف القرار بخصوص ايداع اللاعب لسجن.. يذكر أن الندوة الصحفية مازالت هيئة الدفاع التابعة للنادي الافريقي لم تحدد بعد توقيتها.
يعد أسامة الرميكي من ابرز العناصر في النادي الافريقي وينتظره مستقبل كبير مع المنتخب الوطني وان لم تفلح هيئة الدفاع في مسعاها وتتمكن من الافراج عنه فان مشواره الرياضي سينتهي مبكرا، الرميكي أخطأ في اعتدائه على عون الأمن لكن العقوبة بالسجن في حقه ستجعله دون مستقبل رياضيا وقد يكون لها انعكاس سلبي على اكثر من مستوى في حياته الخاصة ما لم تتدخل كل الأطراف وتجد حلا للقضية سيما بعد احالة اللاعب على القضاء لاتهامه بجناية قد تصل عقوبتها الى عشر سنوات سجنا.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا