النادي البنزرتي - مستقبل الرجيش (1-1): تعادل أغضب «البنازرتية»

سيطر الغضب في محيط النادي البنزرتي بعد اكتفائه بنقطة وحيدة في المواجهة التي جمعته مع ضيفه مستقبل الرجيش حيث لم تكف السيطرة الكلية

لفريق عاصمة الجلاء لتحقيق انتصار مهم في ما تبقي من مشوار ليعم الغضب الجماهير فيما أكد مستقبل الرجيش نتائجه الإيجابية في هذا الموسم.
ورغم التقدم في النتيجة إلا أن النادي البنزرتي عجز عن الحفاظ عليها ليكتفي بنقطة يتيمة زادت في تعقيد المهمة وستجعل قادم المباريات بشعار ممنوع الهزيمة.

صابو يترجم الأفضلية
دون جس نبض انطلقت المباراة بين النادي البنزرتي وضيفه مستقبل الرجيش حيث كاد الضيوف يفتتحون النتيجة بعد مخالفة من بولعابي إلا أن الحارس المثلوثي تألق وحول الكرة إلى ركنية لم تأت بالجديد ليكون الرد بنفس الطريقة عبر مخالفة من قاسم إلا أن الحارس الجبالي كان في المكان المناسب ليهدأ بعد ذلك اللعب مع أفضلية ميدانية للنادي البنزرتي خاصة بعد أن سيطر على وسط الميدان فيما اعتمد الرجيش على الهجمات المعاكسة لتلوح مخالفة جديدة لبولعابي ليواصل الحارس المثلوثي التألق وواصل فريق عاصمة الجلاء السيطرة على الكرة وتهديد مرمى الجبالي إلا أن المحاولات لم تأت بالجديد رغم الفرصة الواضحة لبانغورا لتعلن الدقيقة 21 الجديد للفريق المضيف بعد عمل هجومي من الجهة اليمني لم يتوفق المدافع السعيدي لم في إرجاع الكرة لتعود أمام متوسط الميدان صابو الذي هز الشباك وأعلن عن فرحة كبيرة لدى جماهير البنزرتي الحاضرة على أسطح المنازل القريبة من ملعب البصيري.
بعد الهدف عاد لاعبو النادي البنزرتي إلى الوراء فيما تقدم لاعبو الرجيش قصد تحقيق هدف التعادل حيث لاحت الفرصة أمام ديارا إلا أن الدفاع تدخل ليواصل الضيوف تهديد مرمى البنزرتي.

ديارا يعيد الضيوف في المباراة
تحسن مردود الضيوف خاصة بعد افتكاك معركة وسط الميدان لتكون الأفضلية لمستقبل الرجيش الذي بحث عن هدف التعادل إلا أن الفرص غابت رغم تحسن المردود والتراجع غير المفهوم للاعبي المدرب القفصي وهو ما استغله الضيوف بعد لقطة العادة من مستقبل الرجيش أثر تماس طويل من الزبيدي اقتنص الكرة هداف الفريق أبوبكر ديارا وبرأسية أعلن الوصول إلى الشباك وتحقيق هدف التعادل وإعادة توزيع الأوراق من جديد وذلك في تمام الدقيقة 41 لتهدأ بعدها المباراة وقد بحث الفريقان عن العودة إلى حجرات الملابس بالنتيجة الحاصلة.

ضغط رهيب للمضيف
سيطرت الحسابات على الدقائق الافتتاحية للشوط الثاني وغابت الفرص على الفريقين وانحصر اللعب في وسط الميدان لكن مع تقدم الدقائق لاحت رغبة الفريق المضيف في تسجيل الهدف الثاني لتعلن الدقيقة 60 سيطرة كلية للنادي البنزرتي وكان قريبا من الهدف الثاني في تمام الدقيقة 69 إلا أن العارضة في مناسبتين والحارس الجبالي كانا حاسمين في بقاء نتيجة التعادل فبعد رأسية الجزائري بودراما جاء دور القائد بن فرج الذي اصطدمت كرته بالعارضة في فرصة أكدت على بحث المضيف عن هدف التعادل فيما اختار الفريق الضيف العودة إلى الدفاع واللعب على الهجمات المعاكسة التي لم تشكل أي خطورة على البنزرتي.
وواصل المضيف لعب الهجوم وضغط بشكل رهيب على دفاع مستقبل الرجيش الذي صمد مع تألق الحارس الجبالي بل كاد المضيف يسجل هدف الانتصار في أواخر المباراة عبر بن سالم إلا أن بن فرج تألق ومنع تجاوز الكرة للخط النهائي لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا