النادي الصفاقسي: «مورسيا» يطارد فوزه الأول ومشاركة «كواكو» وسوكاري» واردة

تحول النادي الصفاقسي صبيحة اليوم الى المتلوي لمواجهة نجم المكان بعد قضاء ليلته بأحد النزل في قفصة بعد أن أجرى الفريق صبيحة امس حصة تمرينية

اخيرة بالملعب الفرعي للطيب المهيري، مواجهة اليوم امام المتلوي لن تكون سهلة خاصة بعد المردود الذي قدمه اللاعبون امام النجم الساحلي عشية الاحد الفارط.

سيقوم المدرب مورسيا بتغيير على مستوى التشكيلة الاساسية لتمكين بعض اللاعبين من الراحة مع تشريكهم لدقائق معدودة حتى يكونوا جاهزين لمواجهة النجم الساحلي عشية الاحد المقبل ضمن الجولة الرابعة اياب من كاس الاتحاد الافريقي وستشمل التغييرات كل الخطوط ما عدا حراسة المرمى، عودة الفريق الى صفاقس ستكون اثر نهاية المباراة مباشرة لمواصلة التحضيرات حيث سيقع تخصيص حصة لإزالة الارهاق غدا الخميس بالنسبة للاعبين المشاركين في المباراة في حين تواصل باقي المجموعة تدريباتها بنسق عادي.

انضمام كواكو وسوكاري
بعد انضمام الثنائي كواكو وسوكاري للتدرب مع المجموعة وتأهيلها بدنيا تبقى مشاركتهما في لقاء اليوم امام نجم المتلوي واردة بعد استشارة طبيب الفريق سيما أن هذا الثنائي تواجد في رحلة الفريق الى العاصمة في الاسبوع الفارط مصادر «المغرب أكدت أن هذا الثنائي جاهز اليوم للعب مع المجموعة.

فرصة جديدة
لم يتمكن المدرب مورسيا بعد ثلاث مباريات في البطولة الوطنية من تحقيق اي انتصار اذا ما عدا تعادلين وهزيمة، مباراة اليوم ستكون الرابعة في البطولة لهذا المدرب الذي سيسعى لحصد أول انتصار له مع النادي الصفاقسي في سباق البطولة المركز الثاني بما انه ينقصه اربع مباريات وفي صورة الفوز في جميعها فإنه سيكون قريبا جدا من هذا المركز الذي يخول للفريق المشاركة في رابطة الابطال علما أن فريق عاصمة الجنوب يتواجد حاليا في المركز الخامس خلف الترجي والنجم وبن قردان والرجيش في انتظار استكمال باقي المباريات فهل يكون مورسيا اليوم امام اول فوز مع النادي الصفاقسي في البطولة الوطنية خاصة انه سبق له تحقيق فوز وحيد في كاس الاتحاد الافريقي امام ساليتاس؟

تغييرات
من المؤكد ان مباراة اليوم ستشهد عدة تغييرات مثل التعويل منذ البداية على محمد بن علي ومحمد علي الجويني بالإضافة الى امكانية التعويل على ايدوه منذ البداية كما ان فرضية منح راحة لصولة لاسترداد انفاسه تبقى واردة جدا بعد ماراطون المباريات الاخير مع المنتخب الليبي والنادي الصفاقسي سيما مع عودة اشرف الحباسي للمجموعة بعد تعافيه من اصابة خفيفة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا