النادي الإفريقي: الهيئة الجديدة تنتظر توفر القرض.. و«الوحيشي» يتشبث بخدمات «اليفرني»

يختتم النادي الإفريقي اليوم تربصه في الحمامات استعدادا للشطر الثاني من الرابطة المحترفة الأولى ورغم عدم خوض المجموعة لمباريات ودية

إلا أن مدرب الأحمر والأبيض الجديد منتصر الوحيشي أخذ فكرة واضحة على المجموعة وبات يملك كل المعلومات والمعطيات على لاعبيه وخاصة السداسي العائد بما أن المباريات التطبيقية التي جمعت المجموعة وفرت للإطار الفني معطيات عن الجاهزية ما جعله يحدد بشكل كبير ملامح التشكيلة التي ستكون حاضرة في حوار السبت القادم أمام شبيبة القيروان.
ويأمل مدرب الإفريقي في أن يتمكن الفريق من الفوز في حوار السبت لبداية تصحيح المسار وقد أكد في تصريحاته أنه من غير المعقول أن يفشل الإفريقي في الفوز على ميدانه طيلة مرحلة الذهاب وأن حوار شبيبة القيروان سيكون عنوان أول انتصارات الأحمر والأبيض على ملعبه خاصة أن كافة المعطيات تؤكد أن الأجواء باتت أفضل مقارنة بالفترة الماضية في ظل احاطة الهيئة الجديدة بالفريق الباحث عن الخروج من الوضعية الحالية.
وستعرف تركيبة النادي الإفريقي في حوار السبت عودة عدة لاعبين غابوا عن أخر مباريات الفريق على غرار الثنائي أحمد خليل والمهاجم كومباوري بالإضافة للرباعي العائد خليفة والذوادي والعيفة والعقربي وسيكون الفريق محروما من خدمات لاعبي منتخب الأواسط الملتزمين بخوض فعاليات كأس أمم إفريقيا لأقل من 20 سنة المقامة في موريتانيا.
حصول الموافقة
علم «المغرب» أن القرض الذي طلبه مسؤولو النادي الإفريقي من أحد البنوك من أجل المساهمة في خلاص الاتحاد الدولي لكرة القدم لرفع الحظر على الانتدابات والمقدر بقرابة أكثر من 5 مليارات قد تمت الموافقة عليه من المدير العام للبنك حيث تحدث القائمون على البنك مع مسؤولي الهيئة المديرة الجديدة وأكدوا لهم أن الموافقة حصلت وأن أموال القرض سترى النور في قادم الأيام وذلك بعد دراسة ملف النادي الإفريقي من كل الجوانب والتأكد من الضمانات المقدمة من طرف الهيئة وخاصة الضامن في القرض والحديث هنا عن حمادي بوصبيع أحد المستشهرين لفريق باب الجديد.
وحسب مصادرنا فإن مبلغ القرض المقدر بقرابة 5 مليارات سيوضع في الحساب الخاص بنزاعات النادي الإفريقي مع الاتحاد الدولي لكرة القدم خاصة وأن حسابات الفريق تعرف جملة من العقل وتواجد الأموال في حسابات الفريق قد يشكل عائقا من أجل خلاص المبالغ المطلوبة لهذا فإن القرار اتخذ بأن يكون مبلغ القرض في حسابات النزاعات في انتظار التحركات من أجل توفير القسط الثاني من عقد الاشهار مع القطرية والتي ستنعش الخزينة بما أن المبلغ قد يصل إلى 10 مليارات في انتظار ما ستسفر عنه التحركات الجماهيرية.
الأماني كبيرة في الاعلان مع نهاية شهر فيفري أو بداية الشهر القادم توفير المبلغ الكامل لنزاعات النادي الإفريقي والمقدر بأكثر من 12 مليار وبذلك ينتهي كابوس القضايا مع «الفيفا» ويغلق نادي باب الجديد أحد الملفات الكبيرة وتنجح الهيئة في أول مواضيعها الكبرى وعلى ضوء ذلك قد يتمكن الفريق من تأهيل الثنائي المتبقي من الانتدابات وهو الحارس غيث اليفرني والظهير الأيمن البرازيلي جيل باهيا بما أن بقية الزيجات قد حلت مشاكلها اما بالإعارة لفرق أخرى أو فسخ العقد بالتراضي.
بقرار من الوحيشي
بحثت الهيئة التسييرية في المدة الماضية عن حل إشكال المنتدبين الجدد وهو ما نجحت فيه تقريبا في انتظار ملف المهاجم الجزائري «باتمان» المتعلق أساسا بفريقه «نصر حسين داي» حيث فسخت عقود البعض فيما تمت إعارة عدد منهم إلى مختلف أندية الرابطة المحترفة الأولى في المقابل حافظت على الثنائي البرازيلي جيل باهيا والحارس غيث اليفرني وحسب المعلومات التي تحصلنا عليها فإن عروض الإعارة وصلت لحارس الإفريقي حيث بحثت عدة أندية عن الفوز بخدماته على غرار الأولمبي الباجي والملعب التونسي إلا أن الفيتو رفع في وجه حارس الإفريقي من أجل المواصلة مع الفريق خاصة أن الأمل كبير أن يكون مع المجموعة في صورة خلاص الديون.
وأكدت مصادرنا أن المدرب منتصر الوحيشي هو الذي رفض إعارة الحارس غيث اليفرني حيث فضل أن يواصل الحضور مع المجموعة وأن يكون مع الفريق رغم عدم وضوح وضعيته القانونية حيث يري أنه قد يكون الحارس الجديد للفريق والمنافس الكبير للحارس الأول عاطف الدخيلي في ظل الخصال التي يمتلكها اليفرني والتي أكدها في تجربته السابقة مع اتحاد بن قردان.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا