كرة اليد: روزنامة بطولة الأكابر منافسة كبيرة على بطاقة «البلاي أوف» وقرعة سهلة للنجم والترجي

اتضحت الرؤية بالنسبة للموسم الجديد بعد أن تم أمس سحب روزنامة بطولة الأكابر للوطني «أ» التي تقرر أن تنطلق منافساتها يوم 9 ديسمبر المقبل، القرعة تم فيها توزيع

الأندية المعنية الى أربع مجموعات ثلاث تضم كل واحدة خمسة فرق ورابعة تتكون من ستة بما أن المكتب الجامعي وفي قرار يبعث على الاستغراب قرر عدم اسعاف جمعية أريانة بالصعود الى الوطني وإجراء البطولة بـ 21 فريقا بدعوى عدم وجود مبرر قانوني لإسعافها بالبقاء في الوطني «أ» والحال أن الجامعة قررت في وقت سابق الصعود المجاني لسهم منزل حر واتحاد صيادة واتحاد منزل تميم وجندوبة الرياضية وعدم اقامة دورة «الباراج».

ستتم بطولة الموسم الجديد على مرحلتين الأولى تجرى فيها مباريات المجموعات الأربع التي وزعت فيها مختلف الأندية ومرحلة ثانية ستكون فيها مرحلتي تتويج وتفادي نزول، مجموعة التتويج في بطولة الموسم الجديد ستتنافس فيها ثمانية فرق بينما تضم مجموعة تفادي النزول البقية أصحاب المراكز ثلاثة وأربعة وخمسة وستة والأكيد أن المنافسة ستكون كبيرة بين جميعها من أجل التواجد في «البلاي أوف» والمراهنة على اللقب.

ستتواجه ذهابا وإيابا في المرحلة الثانية بالنسبة لـ»البلاي أوف» كافة الفرق الثمانية التي ستتحصل على نقاط الحوافز اثنتان لصاحب المركز الأول وواحد لثناني الترتيب وكل فريق سيخوض فيها 14 مباراة وسيلاقي المنافس الذي خاض معه المرحلة الأولى وصاحب الصدارة سيتوج باللقب وأصحاب المراكز الستة الأولى سيضمنون اليا مقعدا في بطولة النخبة خلال الموسم المقبل.

سيخوض صاحبا المركزين السابع والثامن من الترتيب النهائي لمرحلة التتويج «الباراج» مع الفرق التي ستكون ثالثة ضمن مرحلة تفادي النزول التي ستقام فيها المباريات ذهابا وإيابا وستقسم فيها الأندية الى مجموعتين واحد تضم 6 والأخرى 7 وصاحبا المركزين الأول الثاني سيمران الى فرق النخبة، صاحبا المركزين السادس والسابع في ترتيب «البلاي اوت» سيتدحرجان الى الوطني «ب» الذي سيصعد منه في المقابل سداسي من 32 فريقا حتى يكون هناك في الموسم المقبل بطولة في الوطنيين متكونة من 12 ناديا في كل واحد.

مهمة سهلة
سيكون الترجي الرياضي حامل اللقب في مهمة سهلة خلال المرحلة الأولى شانه شان النجم الساحلي بما أن قرعة الروزنامة وضعتهما في مجموعة الثانية والأولى على التوالي ومع أندية سبق لهما أن حققا أمامها المهم دون عناء، فريقا باب سويقة وجوهرة الساحل سيكونان في مواجهة مباشرة في المرحلة الثانية ضمن مجموعة التتويج من أجل حسم أمر اللقب إما بالحفاظ عليه بالنسبة للأول أو استعادة بالنسبة للثاني والأكيد أن النجم سيسعى الى تعويض خسارتي الموسمين الماضيين اللذين لم تنصف فيهما القرعة في «السوبر بلاي أوف» والنهائي رغم تصدره للمرحلتين فيهما عن جدارة واستحقاق.

الافريقي والحمامات جنبا الى جنب
تبدو مهمة النجم والترجي سهلة في المرحلة الأولى بينما سيكون الأمر مغايرا بالنسبة للنادي الافريقي الذي وضعته القرعة جنبا الى جنب مع جمعية الحمامات التي تعثر أمامها في جل مباريات الموسم المنقضي في المجموعة الثالثة، المنافسة ستكون كبيرة بين الفريقين من أجل نقطتي الحوافز وصدارة الترتيب سيما أن الحظوظ تلوح مبدئيا متقاربة بعد الانتدابات التي قام بها الطرفان على حد السواء وفريق باب الجديد ينتظر أن يظهر بروح جديدة مع مدربه العائد حافظ الزوابي الذي تعلق عليه امال كبيرة في قيادة المجموعة نحو منصة التتويج.

إثارة وتشويق في المجموعة الرابعة
سيكون التشويق والإثارة حاضران في المجموعة الرابعة التي وضعت فيها القرعة الوصيف نادي ساقية الزيت الى جانب مكارم المهدية ونسر طبلبة وسهم منزل حر واتحاد منزل تميم واتحاد صيادة السداسي الذي يوجد بينه تقارب في المستوى، الرهان على بطاقة «البلاي أوف» سينحصر بدرجة أولى بين نادي ساقية الزيت ومكارم المهدية اللذان قاما بتعزيزات هامة على مستوى الرصيد البشري وسيخوضان الموسم الجديد بقيادة مدربي الخبرة هيكل محمود بالنسبة للأول والثنائي حاتم بوصفارة وهشام التركي بالنسبة للثاني وهذان الفريقان سنجدهما من بين الأندية التي ستبحث عن التتويج باللقب وستكون متواجدة في الموسم المقبل بين فرق النخبة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا