النادي الصفاقسي: الغموض يلف موعد عودة «السيد» و»باكير» ووديات جديدة منتظرة

يختتم النادي الصفاقسي تحضيراته هذا الأسبوع ببرمجة مقابلتين وديتين أخيرتين بصفاقس أمام كلا من اتحاد بن قردان يوم 23 جويلية

في ملعب المهيري ثم هلال الشابة يوم 25 جويلية بملعب 2 مارس الاصطناعي بعد سلسلة من المباريات الودية التي اجراها الفريق خلال تربصاته الأخيرة.
وكانت أخر بروفة ودية لفريق المدرب فتحي جبال أمام الشبيبة القيروانية من خلال مواجهتين تمكن من خلالهما الفريق من تحقيق انتصارين الأول كان بنتيجة هدفين نظيفين أما الثنائية برباعية نظيفةثم مواجهة النجم الساحلي وهزيمة بنتيجة 2-1 ثم تعادل امام نجم المتلوي 0-0 وانتصار على النادي الافريقي 2-1.
وأكد المدرب فتحي جبال بأن هذه المباريات تعطي الثقة أكثر للاعب حتى يكون جاهزا للمباريات الرسمية والعودة الى اللياقة البدنية المطلوبة بعد راحة مطولة دامت قرابة الشهرين مبينا أن النتيجة غير مهمة كثيرا بقدر ما هو أهم جاهزية اللاعبين وعودة الروح لدى البعض الأخر امثال محمد علي الجويني وجاسم الحمدوني وزكريا بن شاعة وايدو وكواكو والعامري والزموري مبينا أن الفريق جاهز اليوم حسب الرصيد البشري المتوفر.
وتعبر اللقاءات الأخيرة المبرمجة بمثابة الامتحان الأخير للاعبين قبل العودة للجديات بداية من يوم 2 أوت المقبل في مواجهة أولى امام اتحاد تطاوين.
ماذا عن السيد وباكير
إلى حد هذه الساعة لم يلتحق الثنائي حسين السيد واسلام باكير بتمارين الفريق بما أنهما مازالا في مسقطي رأسيهما في مصر والجزائر حيث أفادت مصادرنا أن هذا الثنائي لم يحصل بعد على مقاعد في الطائرات القادمة... مصادرنا أكدت أيضا بأن هذا الثنائي ستمكنه الهيئة من فترة حجر صحي اجباري لمدة اسبوع تقريبا فور وصوله ثم اجراء تحليل لتشخيص حالتيهما قبل ضمها للمجموعة وهو ما يؤكد أن هذا الثنائي لن يكون جاهز للقاء اتحاد تطاوين عند استأنف نشاط الرابطة المحترفة الأولى المنتظر ليوم 2 أوت القادم بما أن الاطار الفني سيسعى الى تأهيلهما بدنيا قبل العودة التدريجية للمباريات الرسمية.
رسالة شكر
بعد تأكد انتقاله للزمالك المصري بعقد مدته ثلاث مواسم بعث اللاعب حمزة المثلوثي رسالة شكر للهيئة المديرة والاطار الفني وزملائه اللاعبين وجماهير النادي الصفاقسي العريقة على مؤازرته طيلة الخمس سنوات التي قضاها في صفاقس مؤكدا أن الفريق سيظل عائلته الثانية ولن ينكر جميل أحد، المثلوثي تمنى النجاح للنادي الصفاقسي والمزيد من التتويجات في المستقبل مبينا أن سيظل ابن الفريق ويبقى الاحترام متبادل بين الجميع.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا