اللاعبون السابقون للنادي الصفاقسي لـ«المغرب»: «يجب على اللاعبين مواصلة تمارينهم بصفة يومية واحترام الحجر الصحي الذاتي في منازلهم»

• «الإحاطة مطلوبة من الهيئة والإطار الفني حتى لا يمل اللاعب من طول الراحة»

اختار «المغرب» هذا الأسبوع الحديث مع عدد من اللاعبين القدامى من النادي الصفاقسي حول التوصيات الهامة التي يجب تقديمها للاعبين الحاليين خاصة في ظل فترة الراحة المطولة التي فرضتها السلط التونسية على الجميع بسبب انتشار فيروس كورونا، الأسماء التي تم الحديث معها هذا الأسبوع تركت أحسن الانطباعات في النادي الصفاقسي سواء كلاعبين أو حتى مدربين بما أن أغلبهم أشرفوا على خطة مدرب مساعد أو مدرب حراس للفريق وهو ما يؤكد المسيرة المميزة لهم ومن بين الأسماء التي تم الحديث معها هي المدرب المساعد الحالي لـ»السي آس آس» جمال خشارم والمدرب المساعد السابق كريم دلهوم ومدرب الحراس السابق وليد بن حسين بالإضافة إلى اللاعب الذي ترك أحسن انطباع في صفوف الجماهير وهو زبير السافي خاصة بهدفه الشهير سنة 2004 في نهائي كأس تونس أمام الترجي الرياضي بعد الانطلاق بالكرة من الدفاع وصولا إلى شباك المنافس، ضيوفنا أكدوا بأنه يجب على كل اللاعبين الالتزام بالحجر الصحي الذاتي بالإضافة إلى مواصلة التمارين في انتظار استئناف النشاط الرياضي وعدة نقاط في الحوارات التالية:

جمال خشارم (لاعب سابق):
«من الضروري الالتزام بتعليمات المعد البدني»
أكد اللاعب السابق للنادي الصفــــــاقسي جمال خشارم والمدرب المساعد الحالي أنه يجب على اللاعبين التقيد بتعليمات المعد البدني وسيم الشعري خاصة أن الإطار الفني أعد برنامجا لكل اللاعبين لمواصلة التمارين عن بعد حتى يكونوا جاهزين يوم العودة للنشاط الرياضي، خشارم أضاف:» «أنصح اللاعبين بعدم السهر والنهوض باكرا حتى يكونوا في أريحية للقيام بتحضيراتهم بما أننا أعددنا برنامجا متوازنا لكل لاعب سيما وأننا على اتصال يومي بهم كما أني أوصيهم بإتباع تغذية متوازنة للحفاظ على وزنهم في فترة الراحة الحالية على أن يكون التركيز فقط على التمارين خاصة أننا نتابع الأماكن التي يتدرب فيها اللاعبون للمحافظة على صحتهم ويتوجب عليهم عدم الاختلاط بأماكن يكثر فيها الناس احتراما للحجر الصحي الذاتي وتقريبا أغلب اللاعبين يتدربون إما في منازلهم أو في حديقة مجاورة أو على الشاطئ. أتمنى من الله أن يزيح عنا هذا الوباء حتى نعود من جديد لأجواء المباريات وحياتنا الطبيعية».

زبير السافي (لاعب سابق):
«اللاعبون مطالبوم بالتقيد بما يتم برمجته من تمارين دون سواها»
أفاد زبير السافي اللاعب السابق لـ«السي اس اس» أنه يجب على اللاعبين اتباع تعليمات الإطار الفني من خلال مواصلة التمارين بما أنه هنالك أماكن يمكن لأي لاعب التدرب فيها بعيدا عن الاحتكاك بالناس مثل حديقة التوتة أو شاطئ سيدي منصور أو شاطئ الشفار أو حتى مركب النادي سيما أن التمارين متوقفة حاليا هناك حتى تتواصل التحضيرات بنسق تصاعدي ويحافظ اللاعب على لياقته البدنية، زبير السافي أضاف:»يجب أن يقتصر تحضير اللاعب على برنامج الإطار الفني فقط ولا يقوم بإضافة أشياء من خياله ربما قد تؤثر على لياقته مستقبلا بما أن فترة الراحة الحالية مختلفة تماما على فترة الراحة في الصيف سيما وأن العودة للنشاط الرياضي سيكون مباشرة بتمارين لفترة قصيرة ثم مواصلة المباريات وهو ما يجب على اللاعب أن يكون جاهز بدنيا، أنصح كل اللاعبين بعدم متابعة الأخبار الخاصة بفيروس كورونا حتى لا يتأثروا بعدد الإصابات أو الوفيات والتركيز يكون تام على الأنشطة الرياضية أو متابعة بعض المباريات السابقة أو أفلام للتسلية، كما أني أنصح الجميع بملازمة المنزل في الفترة الحالية للقضاء على هذا الفيروس.»

كريم دلهوم (لاعب سابق):
«نحن في الجزائر ولكننا نواكب ما يجري في تونس وهذه نصيحتي للاعبين»
أكد اللاعب والمدرب المساعد السابق للنادي الصفاقسي كريم دلهوم في تصريحه لـ«المغرب» أنه متواجد حاليا في مدينة سطيف الجزائرية حيث يواصل العمل إلى جانب المدرب نبيل الكوكي في فترة توقف النشاط الرياضي في الجزائر مثل تونس وأنه يتابع تحضيرات فريقه يوميا عبر شبكات التواصل ووضع برنامج تحضيري خاص للاعبين يوميا سيما وأن الرد من المجموعة يكون عن طريق إرسال الفيديوهات الخاصة بتمارين اللاعبين وهكذا يكون تقييم العمل، دلهوم أضاف في حديثه:»أنصح لاعبين بالالتزام بالحجر الذاتي التام في منازلهم والابتعاد عن الاحتكاك بالناس خوفا من انتشار العدوى مع مواصلة التمارين في بيوتهم من خلال تطبيق البرمجة المقدمة من طرف الإطار الفني حتى يتجنبوا الزيادة في الوزن ويحافظوا على لياقتهم البدنية التي ستؤهلهم للعودة من الجديد للعب في أريحية تامة والحفاظ على مكانهم في التشكيلة، أرجو من الله أن يبعد عنا هذا الوباء في أسرع الأوقات وتعود الحياة إلى طبيعتها وأتمنى السلامة لكل الأهالي والأحباء في صفاقس وتونس وحتى أشقائي في الجزائر وأن يزيح الله عنا هذا الوباء.

وليد بن حسين (الحارس السابق للفريق):
«لا بد من الاستفادة من الفترة الحالية»
أفادنا الحارس والمدرب السابق للنادي الصفاقسي وليد بن حسين خلال حديثه لـ«المغرب» أنه يجب على اللاعبين الاستفادة من فترة الراحة الحالية خاصة بالنسبة للمصابين حتى يواصلوا تأهيلهم البدني في أريحية وتكون عودتهم مع المجموعة جيدة مع مواظبة كل لاعب على تمارينه في المنزل حتى يحافظ على لياقته البدنية، بن حسين أضاف: «بما أني مدرب حراس فإن أنصح كل حراس المرمى بمواصلة العمل ومداعبة الكرة من خلال القيام بتمارين مع أحد العارفين بكرة قدم للحفاظ على رشاقتهم في التصديات حيث يمكن لهم اختيار مكان بعيدا عن الاكتظاظ والقيام بالتمارين من خلال التصديات للكرات مع تمارين إضافية لتقوية العضلات والالتزام ببرنامج غذائي محدد للحفاظ على الوزن وفي الختام أقول للجميع حافظوا على سلامتكم وأبقوا دائما في تواصل من أجل تخطي هذا الظرف الصعب».

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا