بلخثير في الحجر الصحي

اختار الظهير الأيمن الجزائري ولاعب النادي الإفريقي العودة إلى الجزائر رفقة عائلته رغم

أن بعض زملائه طلبوا منه البقاء في تونس إلا أن الجزائري خير العودة إلى وطنه...
ويتواجد مدافع الإفريقي في الحجر الصحي بسوق أهراس وكشف بلخيثر أن السلطات الجزائرية احتجرته عندما كان عائدا من تونس ووضعته في الحجر الصحي رفقة الكثير من العائلات.
واشتكي الدولي الجزائري السابق من ظروف الحجر الصحي في سوق أهراس مطالبا السلطات بتحسين الوصعيات خاصة أنها تهدد الجميع من فيروس كورونا.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا