النادي الصفاقسي: تعقيم كامل لملعب المهيري وعقوبات منتظرة على الحمدوني

نجح النادي الصفاقسي في اقتلاع ورقة التأهل للدور ربع النهائي من كأس تونس بعد تغلبه عشية الأحد على جمعية جربة بنتيجة 2 - 0

بهدفين من أقدام ايمن الحرزي وحسام بن علي ونجح الفريق في فرض سيطرته على المنافس بالرغم من الاداء المتواضع الذي قدمته المجموعة نظرا للغيابات الهامة في الفريق للأجانب بسبب قوانين الجامعة ولعب النادي الصفاقسي دون مهاجم في هذا اللقاء وهو ما أدى الى غياب اللمسة الاخيرة امام المرمى بالرغم من وجود عدة محاولات.
ومنح الاطار الفني للنادي الصفاقسي اللاعبين امس راحة على أن يقع استئناف التمارين اليوم في انتظار ما ستحمله الساعات القادمة من قرارات بإيقاف المباريات وتمكين اللاعبين من راحة نظرا لانتشار وباء كورونا أو أنه سيقع مواصلة العمل للمرحلة المقبلة. وللتذكير فإن مقابلة النادي الصفاقسي وجمعية جربة دارت دون حضور الجمهور ولم تكن منقولة تلفزيا وقد عمدت السلط الجهوية لتعقيم الملعب وحجرات الملابس ومنصة الصحفيين قبل انطلاق اللقاء حفاظا على سلامة الجميع.

عقوبة تنتظر الحمدوني
قررت ادارة النادي الصفاقسي احالة اللاعب جاسم الحمدوني على مجلس التأديب للنظر في شأنه بعد أن طالب المدرب فتحي جبال اقحامه في المباراة الأخيرة امام جمعية جربة خلال الدقيقة 80 من الشوط الثاني الا أن الحمدوني رفض الدخول وغادر الملعب نحو حجرات الملابس.
هذا القرار اغضب المسؤولين في النادي الصفاقسي خاصة وان اللاعب لم يلتزم باختيارات المدرب وهو ما سيعرضه للعقوبة التأديبية من قبل اللجنة الخاصة بالنادي.

رأي جبال بخصوص توقف البطولة
أكد المدرب فتحي جبال في تصريح أنه لا يمانع قرار ايقاف لعب المباريات في المرحلة المقبلة لأن هذا القرار يرجع بالنظر للسلط الرسمية في الدولة والجامعة مبينا أن النادي الصفاقسي سيمتثل لأي قرار يقع اتخاذه.
وأضاف جبال أن الوضع الراهن في البلاد صعب مبينا صعوبة الاحتكاك حتى في التمارين بين اللاعبين نظرا لما هو موجود خارج أسوار الملعب حيث أصبح الاحتياط واجبا من الجميع حتى لا تقع العدوى بينهم في التمارين.
كما أكد جبال أن برنامج التحضيرات سيتماشى مع الوضع الحالي الذي تعيشه البلاد والقرارات التي يمكن اتخاذها في اي وقت للتعامل معها بكل احترافية.

المنافس القادم
بعد تأهل نجم المتلوي على حساب النجم الساحلي بضربات الحظ فقد تأكد رسميا أن النادي الصفاقسي سيواجه نجم المتلوي لحساب الدور ربع النهائي بملعب المتلوي حيث سيكون اللقاء مبدئيا يوم 3 ماي القادم إذا لم طرأ تغيير جديد بموعد الروزنامة المبرمجة لبقية المقابلات.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا