النادي الإفريقي: تأهيل رسمي للمنتدبين والوسلاتي يقترب من العودة

يواصل النادي الإفريقي تحضيراته خلف الأبواب المغلقة حيث اختار المدرب لسعد الدريدي أن تكون آخر الحصص دون جماهير

حتى يمكن المجموعة من أعلى درجات التركيز في ظل الرهان الذي يمثله دربي العاصمة المنتظر ليوم الغد الأحد 19 جانفي الجاري والذي أعلن رسميا حكمه بما أنّ الاختيار الرسمي وقع على الحكم الدولي الكاميروني «نيون» ليكون أول حكم إفريقي يقود قمة لقاءات الرابطة المحترفة الأولى.
على صعيد آخر جاء الأخبار غير السعيدة للمدرب لسعد الدريدي بعد أن أكدت الكشوفات الطبية استحالة التعويل على الظهير الأيمن الجزائري مختار بلخثير الذي سيركن لراحة لمدة أسبوعين رغم مطالبته بالمشاركة في حوار الأجوار إلا أن القرار الطبي فرض غيابه عن الدربي العاصمي ولن تتوقف مشاكل الدريدي عن بلخثير بما أن الظهير الأيسر الجديد غازي عبد الرزاق سيكون خارج حسابات مواجهة الأحد بسبب الإصابة التي تعرض لها والتي ستفرض عليه راحة لعدة أيام ليتأجل ظهوره الرسمي الأول لمواجهة الملعب التونسي. هذه الوضعية ستفرض على المدرب لسعد الدريدي التعويل على آدم الطاوس في الجهة اليسرى إن لم يغير الإطار الفني القناعات ولعب ورقة جديدة من المجموعة.

تأهيل رسمي
عكس الأخبار السيئة بشأن الإصابة التي تعرض لها الثنائي القادر على اللعب في الجهة اليسرى جاءت الأخبار السعيدة لعشاق النادي الإفريقي والمدرب لسعد الدريدي من أورقة الجامعة التونسية لكرة القدم بالحصول على الإجازات الخاصة بالمنتدبين في الميركاتو الشتوي الحالي حيث كان الجميع يخشي فشل هيئة عبد السلام اليونسي في تأهيل المنتدبين الجدد لحوار الأجوار خاصة أن الجامعة أكدت ضرورة توفير مبلغ 300 ألف دينار من أجل السماح للأحمر والأبيض بالاستفادة من منتدبيه.

التحركات انطلقت منذ يومين من أجل توفير المبلغ المطلوب وهو ما تمكنت منه الهيئة التي أوفدت مبعوثا إلى الجامعة وفر المبلغ المطلوب وهو ما أعلن نهاية الصداع الذي رافق الساعات الماضية ليكون كافة منتدبي الإفريقي مؤهلين رسميا للمشاركة في مشوار البطولة وأول المباريات سيكون دربي العاصمة المنتظر للغد الأحد حيث سيكون الثلاثي صابر خليفة ومعتز الزمزمي وساهي الهمامي مؤهلين شأنهم شأن غازي عبد الرزاق الذي سيغيب بسبب الإصابة فيما سيكون الثلاثي تحت ذمة الإطار الفني في لقاء الأحد. كما قامت هيئة الأحمر والأبيض بتأهيل متوسط الميدان الشاب معز الحاج علي الذي كان المدرب لسعد الدريدي قد طلب بإتمام تفاصيل التعاقد معه إلا أن المشاكل مع فريقه الأم أجلت تأهيله رسميا ليكون خامس اللاعبين المؤهلين رسميا للتواجد مع النادي الإفريقي في بقية مشوار الرابطة المحترفة الأولى والبداية ستكون بحوار الأجوار امام الترجي الرياضي.

اتفاق مبدئي
تشير آخر الأخبار أن هيئة الإفريقي حسمت الصفقة الجديدة المنتظرة وبعنوان متوسط الميدان عبد القادر الوسلاتي المتواجد هذه الأيام في تونس حيث جلس مع مسؤولي الأحمر والأبيض من أجل حسم العودة من جديد إلى صفوف الفريق وحسب معلوماتنا فإن الزيجة باتت قريبة من الحسم حيث اتفاق جميع الأطراف على كافة التفاصيل إلا أن حوار الدربي أجل الاتفاق الرسمي وتوقيع العقود ليكون الوسلاتي ثالث العائدين بعد صابر خليفة ومعتز الزمزمي.

وكان مسؤولو الإفريقي قد فتحوا ملف عودة الوسلاتي مع المدرب لسعد الدريدي الذي لم يعارض عودة متوسط الميدان في ظل الخصال التي يمتلكها العائد من تجربة الاتفاق السعودي أين قدم مؤشرات إيجابية قبل أن يختار الرحيل والبحث من جديد عن استئناف النشاط مع النادي الإفريقي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا