الملعب القابسي: اعتصام أمام مقر الولاية

وصل أمس الملعب القابسي إلى ارض الوطن على الساعة الثالثة و النصف فجرا ، ومباشرة اثر وصول الوفد إلى مطار تونس قرطاج وجد الفريق في انتظاره حافلة أقلته إلى أحد نزل العاصمة أين سيواصل الفريق إقامته استعدادا لمباراة الخميس التي ستجمعه بالملعب التونسي

ضمن الجولة الخامسة والعشرين من الرابطة الأولى التي أدخل مكتب الرابطة الوطنية لكرة القدم المحترفة تحويرا على موعدها لتنطلق في الرابعة والربع مساء عوضا عن الثالثة و النصف بمركب النيفر.
ومن المنتظر أن تتدرب المجموعة في الملعب الفرعي برادس استعدادا للقاء الذي يعول عليه فريق عاصمة الحناء كثيرا للخروج من وضعيته الصعبة على مستوى الترتيب خاصة انه يحتل المركز 13 ب24 نقطة أي بفارق 4 نقاط فقط عن متذيّل الترتيب الملعب التونسي منافسه في مباراة الخميس...مع الإشارة إلى أن ‘الستيدة ‘ تفقد اليوم جهود أكرم بن ساسي وحمزة الجلاصي بسبب عقوبة الإنذار الثالث بالإضافة إلى حمدي القبلاوي و حمزة اللطيفي لأسباب صحية .

مباراة الإياب امام مازمبي يوم 17 ماي
لم يكن الملعب القابسي وهو يشد الرحال الى الكونغو الديمقراطية يتصور أن تكون رحلته بتلك الصعوبة فمنذ حلوله بلبومباتشي كانت المفاجآت في انتظاره بداية من عدم توفير حافلة تقل الفريق في التمارين وحتى الملعب المخصص للتمارين لم يتسن لممثل تونس الانتفاع به فاكتفى بالتدريبات في احد الشوارع القريبة من النزل ...ولعل الجميع كان يظن ان يكون ذلك «حدّ الباس» لكن كانت هناك فصول أخرى من المفاجآت خلال المباراة انطلقت بمنع بعض مسؤولي الملعب القابسي من متابعة المباراة ووصلت إلى حدود حرمان أخصائي العلاج الطبيعي من الجلوس على بنك البدلاء وفق ما صرّح به نائب رئيس النادي أحمد المستيري ل’المغرب’ دون الحديث عن الاستفزازات خلال اللقاء وهي التي ساهمت في الخطأ القاتل الذي قام به الحارس سليم الرباعي وكلف فريقه قبول هدف... يذكر أنه تقرر أن تجرى مباراة الإياب يوم الثلاثاء 17 ماي القادم بملعب قابس ومن المنتظر أن تجلس هيئة الملعب القابسي الى السلط الامنية في غضون الاسبوع الحالي للمطالبة ب6 آلاف تذكرة .

اعتصام ...
أطلقت فئة من جمهور الملعب القابسي دعوة على صفحات الفايسبوك تدعو فيها أحباء الأخضر و الأبيض إلى الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر الولاية بداية من يوم السبت القادم للمطالبة بفتح كامل أبواب الملعب المعشب و بالتالي السماح لـ12000 متفرّج بمساندة فريقهم وليس النصف كما جرت العادة ، إيمانا من الأحباء أن خروج الفريق من وضعيته الصعبة في البطولة ومواصلة مسيرته القارية يمر عبر توفير الدعم المطلوب من الجمهور .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا