كرة اليد: كأس الجامعة الدربي يستقطب الاهتمام والنجم لتأكيد الأفضلية

من سيواصل نحو نهائي كأس الجامعة ويضمن خطوة للمراهنة على أول ألقاب الموسم الحالي؟ هل يتدارك الافريقي ويواصل الاستفاقة

أم يجبره الترجي على عثرة اخرى والمغادرة مبكرا؟ هل يؤكد النجم أفضليته أم تواصل جمعية الحمامات سلسلة نتائجها الطيبة؟ هذا ما سيتم التعرف عليه اليوم من خلال المربع الذهبي لكأس الجامعة الذي تتجه فيه الأنظار بدرجة أولى الى مباراة الدربي بين الجارين الافريقي والترجي والى القاعة الاولمبية بسوسة حين تنزل جمعية الحمامات ضيفة على النجم في مواجهتين ستنطلقان بداية من الرابعة بعد الظهر.

يكون الموعد اليوم مع أول دربي في الموسم الحالي بين الترجي الرياضي وضيفه الجار النادي الافريقي، مباراة ستكون أول اختبارا للفريقين ويسعى كل طرف الى الخروج بنتيجتها من أجل المواصلة نحو النهائي والمراهنة على اول تتويجات الموسم الحالي بالنسبة لفريق باب جديد الذي لم يقدر في الموسمين الماضين على بلوغ منصة التتويج واكتفى بشرف المحاولة في الطولة والكأس. وبحثا عن ثاني الألقاب بالنسبة لفريق باب سويقة بما أنه حصد في سبتمبر الماضي «السوبر» العربي واكتفى بالمركز الخامس في البطولة العربية للأندية البطلة التي كان مرشحا بارزا للحفاظ على تاجها لموسم اخر. سيخوض الترجي الدربي على ميدانه وأمام جمهوره وهذه نقطة ايجابية اضافية ستخدم مصلحته من أجل الفوز دون سواه فعثرة اخرى لن تخدم مصلحته سيما بعد الأداء المتذبذب الذي ظهر به في أكثر من مباراة والهزيمة المبكرة التي مني بها أمام جمعية الحمامات وقد تبعثر أوراقه وتجبره على تغييرات هو في غنى عنها، فريق باب سويقة يملك زادا بشريا وصاحب خبرة قادر على كسب رهان اليوم وحتى العناصر الشابة قادرة على تقديم الاضافة المطلوبة خاصة أن الكل يريد أن يبرهن على حسن استعداده وأن يلفت اليه الأنظار من قبل الناخب الوطني طوني جيرونا حتى يكون ضمن قائمة المنتخب في النهائيات القارية المنتظرة الشهر المقبل.

الافريقي بمعنويات مرتفعة
سيكون الأمر مغايرا اليوم والترجي لن يكون في طريق مفتوحة للخروج بنتيجة الدربي مثل ما كان الشأن في الموسم الماضي فالجار النادي الافريقي ورغم المشاكل التي عاشها في الفترة الماضية والعثرات التي انقاد إليها في أكثر من لقاء سيكون جاهزا للدفاع عن حظوظه وبلوغ نهائي كأس الجامعة فالمجموعة الشابة منتشية بالفوز الهام والمستحق الذي خرجت به أمام النجم الساحلي في كلاسيكو الجولة الختامية من المرحلة الأولى وستحاول التأكيد اليوم وإضافة فوز جديد ترفع به المعنويات أكثر وتأكد به مجددا أن فريق باب الجديد يتعثر ولكنه لا يسقط وان القادم سيكون أفضل للفريق. تظل الفرصة مواتية اليوم أمام الافريقي لتحقيق المطلوب ورد الاعتبار لذاته في الزواوي بالذات ان امن أكثر بحظوظه وبالإمكانات الفنية الطيبة الموجودة في المجموعة التي تضم عناصر سيكون لها شان كبير في الفريق والمنتخب على حد السواء على غرار اسكندر زايد وياسين بوتفاحة وعلاء مصطفى والبقية، فريق باب الجديد عزز صفوفه بحارس الخبرة ماجد حمزة والكل يعول عليه كثيرا اليوم في تقديم الاضافة المرجوة وأن يكون سدا منيعا أمام سواعد الترجي التي يملك عن جميعها الفكرة الكافية والأكيد انه جاهز لرفع التحدي مجددا مثل ما فعل منذ أيام أمام فريقه السابق فريق جوهرة الساحل.

النجم للتأكيد
لم يعرف النجم الساحلي طعم الهزيمة في الموسم الحالي إلا في مناسبة وحيدة كانت أمام الافريقي في الكلاسيكو منذ أيام والفريق كسب بقية المواجهات عن جدارة واستحقاق أمام بقية منافسيه واليوم يتطلع الى التأكيد في المباراة الثانية من المربع الذهبي لكاس الجامعة التي يستضيف فيها جمعية الحمامات، اللقاء سيدور تحت عنوان ممنوع الهزيمة للفريقين وكلاهما سيسعى للفوز من أجل تأكيد نتائجه الطيبة الحاصلة الى حد الان.

تعثر النجم في كلاسيكو الافريقي ناتج عن المشاكل التي عاشها في الفترة الأخيرة وعدم خلاص مستحقات لاعبيه ولكنه سيكون قادرا على التدارك وتأكيد قوة عزيمة المجموعة التي ستدافع دون أدنى شك عن ألوان فريقيها وعن حظوظها في بلوغ النهائي لمواجهة الفائز من الدربي، فريق جوهرة الساحل يملك الأفضلية امام منافس اليوم الذي سبق أن تألق أمامه في جميع المواجهات التي جمعت بينهما وتأكيد ذلك يظل مهما له فهزيمة جديدة سيكون لها الأثر السلبي وقد تدخله في فترة شك ومشاكل لن يتجاوزها بسهولة.

جمعية الحمامات تبحث عن تألق جديد
استعادت جمعية الحمامات الكثير من مكانتها مع بداية الموسم الحالي والفريق تمكن من العودة الى مرحلة التتويج التي بلغها كثاني في المجموعة الأولى خلف الترجي الرياضي عن جدارة واستحقاق واليوم هي أمام تحد جديد وفي اختبار النجم الساحلي، جمعية الحمامات سبق أن حققت المطلوب أمام الترجي وأكدت أنها تستحق وقادرة على الأفضل بمجموعة شابة كانت في مستوى التطلعات والمسؤولية المناطة بعهدتها.

ستراهن جمعية الحمامات اليوم على خطوة أخرى ايجابية تفتح بها الباب أمام التطلع بأعين حالمة في نيل لقب كأس الجامعة الذي ستكون قادرة على رفعه ان حققت المطلوب اليوم وعادت من سوسة بالانتصار، اللقاء ينتظر أن يكون واعدا بين النجم وجمعية الحمامات كما الشأن في الدربي وسيلعب على جزئيات بسيطة الفريق الذي سيعرف كيف يستفيد منها سيضرب موعدا مع النهائي والأكيد أن الفائدة ستكون حاصلة لأكثر من لاعب من أجل التواجد في التربص المقبل للمنتخب ونيل فرصة خوض النهائيات القارية سيما لمجموعة النجم التي سبق للناخب الوطني ان وجه الدعوة الى ثمانية عناصر منها في التربصات الماضية.
على شاشة الوطنية

ستتولى القناة الوطنية الأولى بث مباراة الدربي التي ستجمع بين الترجي الرياضي والنادي الافريقي في قاعة الزواوي بداية من الرابعة بعد الظهر بعد ان بثت يوم 10 ديسمبر الجاري كلاسيكو الجولة الختامية من المرحلة الأولى من البطولة.

برنامج المربع الذهبي لكأس الجامعة:
• قاعة الزواوي س 16:00:
الترجي الرياضي – النادي الافريقي (بن داحو والزغلامي)
• القاعة الأولمبية بسوسة س 16:00:
النجم الساحلي – جمعية الحمامات (قمري وشعبان)

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا