النجم الساحلي – نادي حمام الأنف (4 - 0): النجم يقسو على «الهمهاما»

أضاف النجم الساحلي فوزا جديدا الى رصيده بعد فوزه أمس في اللقاء المؤجل لحساب الجولة الحادية عشرة من بطولة الرابطة المحترفة الأولى

أمام ضيفه نادي حمام الأنف برباعية نظيفة، أهداف فريق جوهرة الساحل سجلها كل من غونزالاس من ثنائية في الدقيقتين 11 و70 وياسين الشيخاوي ومعوضه في الشوط الثاني فراس بالعربي في الدقيقتين 26 و62 وأكد من خلالها فترة الانتعاش التي يعيشها رغم النسق الماراطوني من المباريات.
فرض النجم الساحلي سيطرة منذ الدقائق الأولى من اللقاء وكان قريبا من افتتاح التسجيل في اكثر من مناسبة بعد محاولة أولى من حازم الحاج حسن لم تكن مؤطرة بالكيفية المطلوبة ثم ثانية من وجدي كشريدة وجدت امامها الدفاع، فريق جوهرة الساحل تمكن مع مطلع الدقيقة 11 من تجسيد السيطرة من خلال تسجيل اول أهدافه عن طريق غونزالاس بعد انفراد بالحارس حمزة الباهي وغالط دفاع نادي حمام الأنف الذي لم يكن متمركزا كما يجب.

حاول نادي حمام الأنف الذي خاض اللقاء منقوصا من أبرز لاعبيه على غرار نسيم شاشية ودافيد وكوكو والرياحي رد الفعل بعد أسبقية النجم وكاد أن يعدل الكفة ولكن تسديدة محرز بالراجح تألق أمامها الحارس مكرم البديري، «الهمهاما» تحسن أداؤها ونزلت الى الهجوم بكل ثقلها وقامت بمحاولات هجومية خطيرة ولكن اللمسة الأخيرة كانت غائبة عن أكثر من لاعب.

«الشيخاوي» يدعم الأسبقية
في الوقت الذي بحث فيه نادي حمام الأنف عن العودة بعد أن عدد من محاولاته الهجومية وتحسن أداؤه تمكن النجم الساحلي من مضاعفة النتيجة في الدقيقة 26 عن طريق ياسين الشيخاوي على مستوى القائم الثاني بعد كرة ثابتة من ركنية، فريق جوهرة الساحل كان أكثر جاهزية وعرف كيف يقفل كل المنافذ أمام المنافس ويفتك وسط الميدان ويتحكم في مجريات اللعب رغم المحاولات بين الفينة والأخرى لـ«الهمهاما».

بحث فريق جوهرة الساحل عن فرصة الهدف الثالث وفرض سيطرة في مناطق «الهمهاما» ولكن كل المحاولات لم تأت بالجديد وتسديدة بعيو وغونزلاس صاحب الهدف الأول لم تثمر أي تغيير في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول أضاع الفريق الضيف فرصتين سانحتين للعودة وتذليل الفارق.

محاولات من الجانبين
ارتفع النسق في الشوط الثاني وتعددت المحاولات من الجانبين وأبرزها كانت للنجم عن طريق قونزالاس الذي سدد بقوة ولكن الكرة الت الى ضربة ركنية ثم محاولة اخرى من ماهر الحناشي تصدى لها الدفاع، رد نادي حمام الأنف كان عن طريق عدي بالحاج تصدى لها الحارس البديري الذي أنقذ مرماه في أكثر من مناسبة.

«كوتشينق» ناجح
لم ينتظر فريق جوهرة الساحل كثيرا ليؤكد مجددا أفضليته بعد ان تمكن في الدقيقة 63 من اضافة الهدف الثالث من فراس بالعربي المعوض لصاحب الهدف الثاني ياسين الشيخاوي، أسبقية مريحة أكدت سيطرة النجم رغم التحسن الكبير الذي لاح على أداء دفاع «الهمهاما».

«غونزالاس» مجددا
لم يكتف النجم بأسبقية ثلاثة أهداف بل واصل بحثه عن حصيلة أثقل وكان له ذلك في الدقيقة 70 من أقدام غونزالاس الذي تمكن من اضافة الهدف الرابع لفريقه والثاني له في اللقاء بعد امداد كرة ممتاز من فراس بالعربي، النجم كاد أن يضيف الخامس عن طريق وجدي كشريدة ولكنه لم يحسن استغلال الفرصة في مناسبتين في الشوط الثاني فرض النجم سيطرة كاملة وعدد من محاولاته الهجومية حتى في الوقت البديل حيث كان عمار الجمل قريبا فيه من اضافة هدف جديد ولكن الرأسية وجدت أمامها الحارس حمزة الباهي الذي لولاه لكانت الحصيلة أكبر في مباراة لم يعرف فيها فريقه كيف يستغل الفرص التي أتيحت له ويخرج منها بأخف الأضرار.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا