النادي الصفاقسي: السافي والمرداسي وقمامدية ضمن المرشحين لخلافة كريم غربال

أعلن يوم الثلاثاء مرافق النادي الصفاقسي كريم غربال عن مغادرته للفريق لأسباب عائلية بعد سنتين قضاهما الى جانب اللاعبين

والإطار الفني وتقاسم معهم لحظات الفرحة والخيبة وكان المرافق الأول للمجموعة في التمارين والمباريات داخل تونس وخارجها. 

وبدأت هيئة النادي الصفاقسي في البحث عن البديل في خطة مرافق للفريق ومن المرجح أن يكون أحد اللاعبين السابقين الذين تقمصوا زي النادي حيث تداول الشارع الرياضي عدة أسماء على غرار عمر بن طاهر وسفيان ساسي وزبير السافي وهيثم المرابط وعصام المرداسي وكريم بن عمر وشاكر البرقاوي وهيكل قمامدية لكن الهيئة لم تتخذ بعد القرار الحاسم حول الاسم الذي ستختاره وقد يكون مخالفا لهذه الأسماء المذكورة. الأكيد أن الأيام القليلة القادمة ستحمل الجديد في خطة مرافق لفريق النادي الصفاقسي خلفا لكريم غربال حتى يكون الأقرب من اللاعبين والإطار الفني.

مباراة تطبيقية أمام الفريق الثاني
بما أن أغلب النوادي تشارك في المباريات نهاية هذا الاسبوع سواء من الرابطة الأولى أو الثانية فإنه لا خيار للإطار الفني سوى اجراء مواجهة تطبيقية ضد الفريق الثاني للنادي الصفاقسي حيث تقرر هذا اللقاء نهاية الاسبوع الحالي في الملعب الفرعي للطيب المهيري لمواصلة التحضيرات، وسيكون هذا اللقاء فرصة للمدرب فتحي جبال للتعرف على لاعبي الفريق الثاني ومدى جاهزيتهم وفي صورة اقتناعه بإمكانيات أحدهم فإنه سيتم توجيه الدعوة إليه للالتحاق بالفريق الاول. هذا اللقاء يندرج ضمن استعدادات الفريق للقاء الجولة 11 أمام الملعب التونسي يوم 8 ديسمبر المقبل بعد أن تأكد تأجيل لقاء الجولة العاشرة أمام النجم الساحلي الى موعد لاحق.

في انتظار الدعم
رغم فتح حساب بنكي للأحباء ووضع اصول شراء من فئة 5 و10 و20 و50 دينار للجماهير قصد دعم النادي في المرحلة المقبلة إلا أن الاقبال كان ضعيفا على مستوى الدعم المادي، هيئة النادي الصفاقسي لازالت تأمل بدورها تواصل دعم الاحباء في الفترة المقبلة بمبالغ مالية لمجابهة بعض المصاريف بخصوص فروع الشبان والرياضات الاخرى اضافة الى اكابر كرة القدم.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا