الترجي الرياضي: بداية قوية من الأراضي التشادية... الـ«كاف» يغلق ملف النهائي وبطل أسيا أول منافسي الترجي في كأس العالـم للأندية

لم يمنع رحيل ما لا يقل عن 5 أسماء من ركائز الفريق خلال الميركاتو الصيفي الترجي من تحقيق بداية جيدة مع انطلاقة الموسم الجديد

الذي استهل بانتصار في سباق البطولة خارج الديار على حساب اتحاد تطاوين ثم تعادل في لبنان في سباق البطولة العربية أمام النجمة اللبناني وآخر خارج الديار وتحديدا في التشاد أمام فريق اليكت سبور من بوابة ذهاب الدور التمهيدي الثاني لسباق كاس رابطة الأبطال الإفريقية.

تعادل ايجابي بهدف لمثله من شانه أن يجعل مهمة ممثل كرة القدم التونسية في لقاء العودة المبرمج بين 27 و29 من الشهر الحالي بداية من الساعة 19 على أرضية ملعب رادس سهلة في وضع قدم في دوري المجموعات خاصة وأن الفريق التشادي لم يظهر من الإمكانيات الكثير لتكون حظوظه قائمة في لقاء العودة في انتظار ما ستؤكده حقيقة الميدان.

بالشوق يتجاوز الاختبار
رحيل القلب النابض لوسط ميدان الترجي نجم النهائيات دون منازع سعد بقير دفع الترجي إلى البحث عن البديل ليستقر القرار على فادي بالشوق الذي أثار غيابه عن التشكيلة الأساسية للأحمر والأصفر في لقاء تطاوين والنجمة اللبناني مخاوف الجماهير ودفعها للحديث عن عدم اقتناع الشعباني بحقيقة إمكانياته وبالتالي حصول إشكال منتظر على مستوى صناعة اللعب لكن الأخير وفي أول اختبار جدي مع الأحمر والأصفر بدّد جميع المخاوف والشكوك بأداء مميز توجه بهدف له وزن من ذهب قبل لقاء رادس في انتظار التأكيد في قادم المواعيد.

الجريدي لا يفوت الفرصة
عديدة هي العوامل التي صنعت ربيع الترجي في الموسم الماضي ولعل أبرزها المنافسة على مقعد في التشكيلة الأساسية كما هو الحال بين الحارسين رامي الجريدي ومعز بن شريفية والذي من المنتظر أن يتواصل خلال الموسم الحالي بعد أن أحسن الجريدي استغلال غياب معز بداعي الإصابة ليكون نجم لقاء اليكت سبور بتصديات حاسمة بالجملة آخرها ضربة جزاء كان بالإمكان أن تحرم الترجي من العودة بالتعادل.

عين في التشاد وأخرى في مصر
تزامن لقاء الترجي بفريق اليكت سبور التشادي مع اجتماع لجنة الاستئناف للاتحاد الإفريقي لكرة القدم لاتخاذ القرار فيما يتعلق بنهائي كاس رابطة الأبطال في نسختها الأخيرة بعد طعن مسؤولي فريق الوداد المغربي في قرار لجنة الانضباط التي اعتبرت الترجي بطلا بعد انسحاب فريق الوداد, اجتماع سبقته حيرة كبيرة لجماهير الأحمر والأصفر التي وضعت عينا على اللقاء في التشاد وأخرى في مصر لتكون السعادة مضاعفة بتعادل في التشاد وانتصار جديد في أروقة الكاف برفض لجنة الاستئناف طلب الوداد وتثبيت قرار لجنة الانضباط بإعلان الترجي بطلا للقارة وغلق احد ابرز الملفات الشائكة في تاريخ كرة القدم الإفريقية.

الترجي يستهل مشوار كاس العالم للأندية بملاقاة بطل أسيا
دارت ظهر أمس في مقر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بزوريخ عملية سحب قرعة كأس العالم للأندية لكرة القدم قطر 2019 بمشاركة النجم الإنقليزي السابق مايكل أوين, قرعة وضعت بطل القارة الإفريقية الترجي في مواجهة بطل اسيا وذلك يوم 14 ديسمبر وفي صورة التاهل الى الدر نصف النهائي سيكون الموعد يوم 17 من نفس الشهر مع بطل أمريكا الجنوبية و تجدر الاشارة إلى انه تم التعرف على 5 أندية مشاركة من أصل 7 وهي السد القطري (المستضيف) وهينجهين (أوقيانوسيا) وليفربول (أوروبا) ومونتيري (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) والفائز بدوري أبطال آسيا 2019 (ذهاب وإياب النهائي في 9 و 24 نوفمبر المقبل) والفائز بدوري أبطال إفريقيا 2019 الترجي الرياضي والفائز بكأس ليبرتادوريس 2019 (النهائي في 23 نوفمبر المقبل).

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا