المنتخب التونسي لذوي الاحتياجات الخاصة : رغم الصعوبات حضرت الذهبيات... ورقم قياسي إفريقي جديد

رصد مبالغ مالية ضخمة من قبل سلط الإشراف للمنتخب التونسي في بعض الاختصاصات على غرار كرة القدم و اليد والسلة والكرة الطائرة

تزامن مع نتائج اقل ما يقال عنها أنها دون المأمول إن لم تكن مخيبة وهو ما التمسناه في المشاركة الأخيرة لمنتخب كرة القدم في كاس العالم ثم كاس إفريقيا ثم في كاس العالم لكرة السلة وقبلها بطولة العالم للكرة الطائرة للاصاغر التي احتضنتها تونس نهاية الشهر الماضي... تزامنا مع غياب الدعم والعناية لاسباب اكدت -كلما شاركت في مسابقات دولية داخل أو خارج الوطن- قدرة كبيرة على رفع الراية الوطنية عاليا وخاصة حصد الألقاب ومعها الأرقام القياسية.

منتخبنا التونسي لذوي الاحتياجات الخاصة اختار مجددا أن يضيء في سماء عاصمة الأنوار باريس وتحديدا خلال دورة باريس المفتوحة التي سجلت مشاركة 19 رياضيا ورياضية لتكون الحصيلة 19 ميدالية 12 منها ذهبية و3 فضية و4 برونزية مع رقم قياسي إفريقي جديد في رمي الجلة رجالا.

خماسي عانق التألق
نبقى مع الميداليات لنشير إلى تواصل تألق كل من وليد كتيلة بحصده ثلاث ذهبيات في اختصاص 100 400 و800 متر كراسي وياسين الغربي 3 ميداليات ذهبيتين في 200 و400 متر وفضية الـ800 متر كراسي وكذلك روعة التليلي التي أحرزت ذهبيتين في رمي الجلة ورمي القرص ومروى البراهمي التي تحصلت على ذهبيتين في رمي الجلة ورمي الصولجان, من جانبها حققت هنية العائدي ذهبية رمي الرمح لينسج على منوالها فوزي رزيق الذي فاز بالذهبية في رمي الرمح

القنيشي مفاجأة دورة باريس
تألق كل من كتيلة والغربي والتليلي والبراهمي والعائدي بمعانقتهم الذهب في دورة باريس إن كان مألوفا بالنسبة لمتابعي رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة في تونس والذي أكدت جل الدورات والمسابقات التي احتضنها ملعب الاختصاص بالمدينة الرياضية برادس ازديادهم فان المفاجاءة حملت توقيع ياسيـن قنيـشي الذي حقق رقما قياسيا إفريقيا جديدا في دفع الجلة برمية بلغـت 89, 13 متر على أمل المزيد من التألق في قادم المواعيد.

الفضيات والبرونزيات
ولان طريق الذهب يستوجب الكثير من الجهد والعمل والتضحية وخاصة العناية من سلط الإشراف التي يجب أن تمر إلى السرعة القصوى وتنهي متاعب أبطالنا من ذوي الاحتياجات الخاصة وخاصة المرور من البرونزية والفضية لإدراك الذهبية فان بقية الميداليات حملت توقيع كل من رجاء الجبالي التي فازت بفضية رمي الجلة ومحمد عمارة فضية في رمي الرمح, أما البرونزيات فكانت من نصيب سنية منصور بتحقيقها ميداليتين في اختصاص الـ200 و400 متر وبلال الهمامي اختصاص الـ5000 متر وفضيلة للنفاتي في رمي الجلـة.

رئيس الجامعة: الحبيب سمشة
مستعدون لمزيد من التتويجات والذهاب بعيدا في المونديال والألعاب البارالمبية القادمـة
مشاركة مشرفة كغيرها من المشاركات في انتظار المزيد من الانجازات. عبّر رئيس الجامعة التونسية لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة الحبيب سمشة عن سعادته بها قائلا: «فعلا لقد أثبتت عناصرنا الوطنية جدارتها باعتلاء منصة التتويج وتحقيق الأرقام القياسية فالمشاركة في دورة باريس المفتوحة كانت اختبارا حقيقيا للوقوف على مدى جاهزية أبطالنا للاستحقاقات القادمة وخاصة منها مونديـال ألعاب القوى في دولة الإمارات الذي لم يعد يفصلنـا عنه إلا شهرين فقط». وأضاف سمشة: «عناصرنا الوطنية تملك من الإمكانيات ما يخول لها الذهاب بعيدا في المونديال والألعاب البارالمبية القادمـة».

الجامعة التونسية للمعوقين تعقد جلستها التقيمية والخارقة للعادة
نبقى مع رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة لنشير إلى إعلان الجامعة التونسية لريـاضة المعوقيـن في بلاغ لها أنها ستعقد جلستها العامة التقيمية وجلستها العامة الخارقة للعادة يوم السبت 5 أكتوبر 2019 بنزل «المنستير سنتر».
من الساعة 9 إلى الساعة 11 صباحا الجلسة العامة التقيمية ومن الساعة الـ11:30 إلى الساعة 12:30 صباحا الجلسة العامة الخارقة للعادة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية