النادي الصفاقسي: «هنيد» و«الحمدوني» مع المجموعة وغموض حول رئاسة الفرع

اختتم النادي الصفاقسي نهاية الأسبوع الماضي تربصه الذي يخوضه استعدادا لنهائي الكأس المقرر يوم 17 أوت الجاري أمام النجم الساحلي

بلقاء ودي امام العدالة السعودي انتهى على التعادل الايجابي هدفين لمثلهما بعد ان كان الفريق متقدما في النتيجة خلال الشوط الاول من اقدام فراس شواط وحمزة الجلاصي.

قام المدرب الجديد نيبوشا خلال هذا اللقاء بتشريك اكبر عدد ممكن من اللاعبين مع تغيير بعض المراكز حتى يتعرف اكثر على المجموعة الحالية لكنه مازال يطالب الهيئة بالقيام ببعض الانتدابات خاصة بعد أن عبر عن عدم رضاه بالأجانب الذين وقع انتدابهم خلال الصائفة الحالية على غرار اوسفان وخشمار وموساندا او حتى الاجانب السابقين والعائدين من اصابة على غرار كواكو وهيبارت ليبقى الاعجاب فقط بسوكاري وباكير والقريشي في انتظار الحكم على عمر جمال، الاطار الفني مكن اللاعبين من راحة امس الاثنين على ان تكون العودة للتمارين اليوم بالملعب الفرعي للمهيري بحضور كل المجموعة.. التمارين الأخيرة لفريق عاصمة الجنوب كانت خلالها الأجواء طيبة داخل المجموعة وتم فيها التركيز على الكرات الثابتة دفاعا وهجوما مع القيام بتمارين تعتمد على سرعة تغيير المراكز في الخط الأمامي لاستغلال عنصر المباغتة الذي سيكون هاما في نهائي الكأس الذي يريد «السي اس اس» الظفر به من أجل انقاذ الموسم الذي قدم فيه ا طيبا رغم الضغط الذي واجهه على مستوى المباريات وارتباطاته المتعددة.

الجمهور في الموعد
بعد التربص المغلق الذي اجراه الفريق في ملعب المهيري وخوضه مقابلتين وديتين من المنتظر ان تفتح ابواب المهيري بداية من اليوم أمام جمهور فريق عاصمة الجنوب حتى تتمكن من متابعة الحصص التدريبية لفريقها بما ان التحضيرات مازالت متواصلة و«السي اس اس» لم يدخل بعد في تربصات مغلقة.

«هنيد» و«الحمدوني» مع المجموعة
بعد العودة على انفراد الاسبوع الفارط وعدم مشاركتهما في المباريات الودية التي خاضها الفريق الى حد الان ينتظر ان يلتحق اليوم الثنائي نسيم هنيد وجاسم الحمدوني بالمجموعة لمواصلة التحضيرات لنهائي الكأس المنتظر، الهيئة المديرة من المنتظر ان تبرمج خلال الأيام القليلة القادمة مباراة ودية أخرى مازال لم يفصح عنها بعد قصر منح اللاعبين أكثر من فرصة للإعداد كما يجب للرهان الكبير الذي ينتظرهم نهاية الأسبوع المقبل وتمكين المدرب الجديد من مزيد التعرف على المجموعة وعلى خصال كل لاعب أكثر فأكثر. 

غموض حول رئاسة الفرع
بعد ان قرر معز المستيري الانسحاب في وقت سابق من رئاسة فرع كرة القدم بالنادي الصفاقسي نظرا لاختلاف وجهات النظر بينه وبين الهيئة المديرة وبعد ابعاد الناصر نجاح مؤخرا فقد علم «المغرب» من مصادر جديرة بالثقة ان نية الهيئة تتجه نحو اعادة سلمان بن رمضان في هذه الخطة بعد ان سبق له توليها في موسمين من 2016 الى 2018

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية