أخبار الكرة الطائرة: تحضيرا لـ«كان» تونس منتخب الأكابر يتربص في البرازيل وأكثر من لقاء ودي في انتظاره

يواصل المنتخب الوطني للأكابر بنسق حثيث تحضيراته لنهائيات أمم أفريقيا التي سيستضيف منافساتها بداية من يوم 19 جويلية القادم،

عناصرنا الوطنية تجري حاليا تربصا في تونس ستتحول بعده بداية من 23 جوان الجاري الى البرازيل لخوض تربص هناك سيتواصل طيلة أسبوع ستجري خلاله ثلاث مباريات ودية ستكون الأولى مع المنتخب الأول والثانية والثالثة مع المنتخب الثاني بعد أن خاضت في المرحلة الماضية تربصا في بلجيكا خرجت منه مستفيدة بعد أن فازت في الوديات الثلاث التي خاضتها هناك.

يبقى من المهم أن يخوض المنتخب الوطني مواجهة ودية مع أكبر منتخبات العالم وفي حجم المنتخب البرازيلي حتى تكون الإفادة حاصلة للمجموعة الشابة التي يضمها في صفوفه بما ان الفرصة ستكون مواتية أمامها للاحتكاك بلاعبين ذوي امكانات فنية وبدنية عالية وستمكنهم من تطوير قدراتهم قبل «الكان» التي ستكون فيها المنافسة كبيرة على اللقب خاصة من المنتخبين المصري الذي يرغب بشدة في استعادة اللقب الذي ضاع منه في النسخة الماضية على أرضه وأمام جمهوره والعودة الى الريادة القارية وأيضا المنتخب الكامروني الذي يود من جانبه دخول معترك الكبار سيما أن مردوده تحسن بشكل ملحوظ وبات من المنتخبات التي لا يستهان بها بتواجد ستة محترفين في صفوفه والكل يذكر فوزه المستحق الذي خرج به على حساب عناصرنا الوطنية في المونديال الأخير بثلاثة أشواط نظيفة.

ود كوبا محطة أخيرة
سيجري المنتخب الوطني للأكابر تربص البرازيل يعود بعدها الى أرض الوطن يركن الى راحة الى يومين ثم يستأنف بعدها التحضيرات من خلال اجراء اخر تربص سيجمع في بلادنا من 7 الى 15 جويلية من العام المقبل بنظيره الكوبي، التربص سيكون مشتركا وستتخلله بعض المباريات الودية ستكون بروفة أخيرة لعناصرنا الوطنية قبل الدخول في الجديات وفي منافسات النهائيات القارية التي سيطالب فيها بالحفاظ على اللقب حتى يواصل السير في النتائج الايجابية ويتفادى خسارة أخرى قد تعيده خطوات الى الوراء كما كان الشأن قبل «كان» مصر في 2017.

استعدادا للمونديال
تربص جديد لمنتخبي الأصاغر والأواسط
يواصل المنتخبان الوطنيان للأواسط والأصاغر استعداداتهما لبطولتي العالم اللتان تنتظرهما في البحرين من 17 الى 28 جويلية المقبل ومن 19 الى 30 أوت من العام الحالي، منتخب الأواسط بقيادة مدربه الجديد أمين البسدوري سيكون على موعد مع تربص جديد في مدينة قليبية من 21 الى 29 جوان الجاري بعد سلسة من التدريبات تواصلت في المدينة ذاتها في الاسابيع القليلة الماضية في مركز تكوين النخبة الذي يبقى انجازه مكسبا للكرة الطائرة التونسية بما أنه يتوفر على كل التجهيزات التي تمكن من تحضيرات في المستوى وسيمكن الجامعة من تكاليف جانبية يكون بالإمكان استغلالها في الأهم.
أما منتخب الأصاغر بقيادة عامر النصراوي الذي ينتظره تحد كبير في البطولة العالمية المنتظرة في بلادنا فقد عاد الى التدريبات أيضا في قليبية وتربصه سيتواصل حتى 21 من الشهر الجاري بعد أن خاض التربص الأخير في مدينة صفاقس، قرعة المونديال الذي ينتظر ان يعرف مشاركة عشرين منتخبا تقرر أن يتم سحبها يوم 26 جوان الجاري بأحد النزل بمدينة قمرت علما أن الجامعة ستنظم في الفترة المتراوحة بين 12 و18 أوت المقبل دورة دولية ودية ستسبق المونديال بمشاركة منتخبات البرازيل وكوبا والأرجنتين وايطاليا وتشيكيا والأكيد أنها ستكون فرصة متاحة للإطار الفني للوقوف على جاهزية المنتخب من عدمها للبطولة العالمية التي تعلق عليه أمال كبيرة خلالها في الذهاب أكثر ما يمكن وتقديم نتائج طيبة في

مستوى هذا الحدث العالمي الذي تستضيفه «الطائرة» التونسية لأول مرة في تاريخها.

وتجدر الاشارة الى ان منتخب الأواسط قد تعرف منذ أكثر من أسبوعين عن منافسيه في الدور الأول من مونديال البحرين من خلال القرعة التي وضعته الى جانب منتخبات ايران وتشيكيا وروسيا ومواجهاته سيخوضها أيام 18 و19 و20 جويلية المقبل في انتظار قرعة الأصاغر.

تذكير برنامج المنتخب في مونديال الأواسط:
الخميس 18 جويلية 2019:
تونس – ايران
الجمعة 19 جويلية 2019:
تونس - تشيكيا
السبت 20 جويلية 2019:
تونس – روسيا

«البوغانمي» و«الجنحاني» في البطولة الأردنية
تنطلق بداية من اليوم مشاركة مروى البوغانمي وخلود الجنحاني في دورة مجموعة التتويج من البطولة الأردنية التي سيكون الموعد اليوم مع أول مبارياتها وتتواصل حتى منتصف جويلية المقبل، ثنائي نسائي قرطاج والمنتخب الوطني البوغانمي والجنحاني ستخوضان هذه الدورة مع نادي «دي لا سال» وينتظر أن تقدما الإضافة المطلوبة بحكم قيمة اللاعبتين على كل المستويات.

ستمكن هذه التجربة مروى البوغانمي وخلود الجنحاني من مزيد البروز والتألق وقد تفتح أمامهما الباب للتواجد مستقبلا في أكبر الفرق وأمام تجربة احترافية خاصة أن امكاناتهما الفنية والبدنية تسمحان لهما بتعزيز أفضل الفرق مثل ما كان الشأن سابقا مع رحمة العقربي التي لفتت لها الأنظار وكان بإمكانها المواصلة في الطريق ذاته في بطولة مونتنيقرو لولا قرارها العودة الى البطولة الوطنية وخوض تجربة مع النادي الصفاقسي كانت أكثر من ناجحة خرجت فيه ببطولة وكأس تونس وتاج «السوبر» والأهم بتاج البطولة العربية للأندية البطلة الذي رفعه فريق عاصمة الجنوب لأول مرة في تاريخه وتاريخ الكرة الطائرة النسائية التونسية.. نسائي قرطاج سيستفيد من مشاركة لاعبتيه في دورة الأردن بما أنهما ستكونان جاهزتان كما يجب للموسم المقبل الذي سيكون فيه مجبرا على رد الاعتبار لذاته بعد ان خرج بيد فارغة واخرى لا شيء فيها رغم قيمة العناصر التي يضمها في صفوفه والتحضيرات التي قام بها لمختلف المسابقات منها خاصة بطولة افريقيا للأندية البطلة التي فرط أيضا في لقبها أمام المنظم الأهلي المصري.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499