مدربو منتخبات كأس أمم إفريقيا: الأجانب يتفوقون على أبناء البلد والمدرسة الفرنسية ممثلة بــ7 أسماء

بدأ العد التنازلي لانطلاق نهائيات كاس إفريقيا للامم التي ستحتضنها مصر بين 21 جوان و19 جويلية وتشهد تنافسا بين 24 مدربا منهم من يتطلع

الى قيادة منتخبه للتربع على عرش القارة السمراء ومنهم من يأمل في المضي قدما في السباق ومنهم من يتطلع الى كتابة التاريخ ومجموعته تشق خطاها الاولى في الأدغال الافريقية.
نظرة بسيطة على قائمة المدربين الحاضرين في الدورة 32 من كأس الأمم الافريقية تكشف لنا أن الاعتماد على ابن البلد فرضية لا تزال تبحث عن ترسيخ نفسها في وقت هبت فيه بقوة رياح التعويل على الاسماء الاجنبية فمن اصل 24 مدربا نجد ان 10 منتخبات فقط عولت على مدربين محليين فيما التجأ 14 منتخبا الى المدارس التدريبية الاجنبية.

فرنسا الاكثر تمثيلا
ستكون النسخة القادمة من'الكان' مجالا لتلاقي جنسيات عديدة حيث تعد المدرسة التدريبية الفرنسية الاكثر حضورا من خلال 7 مدربين وهم مدرب المغرب هيرفي رينارد ،مدرب تونس: ألان جيريس ،مدرب مدغشقر: نيكولاس ديبوي ،مدرب أوغندا: سباستيان ديسابر ،مدرب كينيا: سباستيان ميني ،مدرب موريتانيا: كورينتين مارتينيز (،مدرب البنين: ميشيل دوساييه وجل الاسماء ارتبطت بانجازات تاريخية مع منتخباتها...مقابل حضور وحيد للمدرسة الالمانية ممثلة في غيرنوت روهر مدرب المنتخب النيجيري وكذلك الشأن للمدرسة الهولندية(كلارنس سيدورف مدرب الكاميرون)والمدرسة البلجيكية مع بول بوت مدرب غينيا كما نجد قارة أمريكا الشمالية بحضور وحيد وهو المكسيكي خافيير اغيري مدرب مصر.

مدرب غينيا بيساو الاكبر سنا
يعد باسيرو كاندي، مدرب منتخب غينيا بيساو أكبر مدربي 'الكان' سنا حيث يبلغ 71 سنة يليه مدرب منتخب الزيمبابوي صنداي شيدزامبوا (67 عاما).ويأتي الفرنسي الان جريس مدرب المنتخب التونسي، في المرتبة الثالثة من حيث أكبر المدربين سنا بعمر يناهز 66سنة .أما اصغر المدربين سنا فهو الفرنسي سبيستيان ديسابر مدرب المنتخب الأوغندي (42 سنة ) فيما يبلغ كل من أليو سيسيه مدرب المنتخب السنغالي وجمال بالماضي مدرب المنتخب الجزائري والهولندي سيدورف مدرب المنتخب الكاميروني 43 سنة.

طموحات رينار لا تتوقف
سيقود الفرنسي هيرفي رينار (50 عاما) المنتخب المغربي للمرة الثانية في النهائيات الأفريقية، بعد نسخة 2017، حين حقق معه نتيجة إيجابية بالتأهل إلى الدور ربع النهائي على حساب حامل اللقب، المنتخب الإيفواري قبل أن يقصيه منتخب مصر.
ويأمل رينار في أن يقود أسود الأطلس إلى آخر المراحل في "كان" مصر خصوصا أن له تجربة أفريقية كبيرة، إذ سبق له أن درب كوت ديفوار وزامبيا.ويعد المدرب الوحيد الذي سبق له التتويج من بين الاسماء التدريبية الموجودة في البطولة القارية.وتوج رينار مع المنتخب الزامبي باللقب سنة 2012 بعد 3 سنوات أي في دورة 2015 قاد المنتخب الايفواري للتربع على عرش القارة السمراء ليصبح المدرب الأجنبي الوحيد من خارج القارة الذي يحقق لقبين في كأس إفريقيا ولكن طموحاته تستمر في الدورة الحالية لمعادلة رقم حسن شحاتة وتشارليز جيامفي. وحقق حسن شحاتة رقما قياسيا في تاريخ البطولة الإفريقية، بعدما نجح في التتويج باللقب ثلاث مرات متتالية مع منتخب مصر أعوام 2006 في مصر، 2008 في غانا، و2010 في أنغولا. كما أن المدرب الغاني تشارليز جيامفي، حصد لقب كأس الأمم الإفريقية ثلاث مرات أيضا مع منتخب غانا أعوام 1963 في غانا، و1965 في تونس، و1982 في ليبيا.ويعد البلجيكي هوغو بروس المدرب السابق للمنتخب الكاميروني، آخر مدرب يحصد اللقب القاري، في دورة الغابون 2017 بعد أن فازت الكاميرون على مصر في النهائي بنتيجة 2-1 ليكون بروس بذلك المدرب الأجنبي رقم 15 “من خارج القارة” الذي يفلح في حصد اللقب الإفريقي.

سيباستيان ديسابر يسجل حضوره الأول في الـ "كان"
سيكون الفرنسي سيباستيان ديسابر أصغر مدرب فرنسي حاضرا في كأس الأمم الأفريقية 2019 بمصر لاول مرة النهائيات القارية، حيث سيقود منتخب أوغندا الذي التحق به أواخر ديسمبر 2017، وهو من قاد الأوغنديين للتأهل إلى هذا الموعد القاري منذ الجولة الخامسة من التصفيات.

مارتينز والتأهل التاريخي مع المرابطين
يواصل الفرنسي كورنتين مارتينز المشوار مع المنتخب الموريتاني منذ تعاقده معه في أكتوبر 2014، وقد حقق معه تأهلا تاريخيا لنهائيات كأس أمم أفريقيا 2019.
مارتينز(49 عاما) سيقود المرابطين في أول تجربة لهم مع النهائيات القارية، وسيكون في مواجهة مواطنه آلان جيريس مدرب منتخب تونس لحساب منافسات المجموعة الخامسة.

دوسييه يترك بصمته مع 'السناجب'
يعد ميشيل دوسييه (60 عاما) من بين أكثر المدربين الفرنسيين الذين قادوا منتخبات أفريقية حيث أشرف على 4 منتخبات أفريقية آخرها منتخب البنين الذي قاده في مناسبة أولى من 2008 إلى 2010، وقبلها درب غينيا والكوت ديفوار مرتين، وخاض معهما أطول تجربتين، قبل أن يلتحق في جوان 2018 بمنتخب بنين، ليقوده لكأس أمم أفريقيا 2019.
وسيحاول دوسييه أن يقفز بالسناجب هذه المرة للدور الثاني للمسابقة الأفريقية لأول مرة في تاريخهم.

مينييه.. المصالحة مع 'الكان' بعد عقد ونصف من الزمن
يقود سيباستيان مينييه منتخب كينيا في هذا الموعد القاري بعد ان اعاده الى اجواء النهائيات القارية بعد غياب 15 سنة وخاض مينييه (46 عاما) تجربة قصيرة مع منتخب الكونغو، قبل ان يتعاقد مع كينيا حيث يأمل ان يكتب التاريخ في هذه المشاركة.

نيكولاس دوبوي.. إنجاز تاريخي لمدغشقر
ثاني فرنسي يقود منتخبا افريقيا لتأهل تاريخي للنهائيات القارية هو نيكولاس دوبوي (51 عاما) الذي أهل المنتخب الملغاشي لكان 2019لاول مرة في تاريخه

10 ممثلين للمدرب المحلي
يسجل المدرب المحلي حضوره في النهائيات ب10 اسماء يبدو ان مسؤوليها على قناعة بأن ابن البلد هو القادر على معرفة خصائص اللاعبين ودفعم لتحقيق النجاح والاسماء المحلية نجدها فيمنتخب الجزائر: جمال بلماضي ،منتخب كوت ديفوار: إبراهيما كمارا ،منتخب السنغال: اليو سيسه (43 سنة)،منتخب مالي: محمد ماجاسوبا (61 سنة)،منتخب الكونغو الديمقراطية: فلورينت إيبينجي (57 سنة)،منتخب غانا: كوسي أبياه (58 سنة)، منتخب زيمبابوي: صاندي شيدزامبوا (66 سنة)،منتخب ناميبيا: ريكاردو مانيتي (43 سنة)،منتخب بورندي: أوليفير نيونجيكو (48 سنة)،منتخب غينيا بيساو: باسيرو كاندي (71 سنة) أكبر مدرب في البطولة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499