النادي الصفاقسي: الدوليون خارج الخدمة واكتشافات جديدة في المجموعة

وصل النادي الصفاقسي فجر أمس الاثنين إلى مطار صفاقس «طينة» الدولي قادما من نيجيريا بعد النتيجة الايجابية

التي حققها في الجولة الأخيرة من كأس الاتحاد الافريقي بانتصاره على رانجرز (1 - 0) رغم الغيابات الكبرى في الفريق والتغيير الذي قام به المدرب رود كرول على مستوى التشكيلة.
أعلنت مباراة الجولة الأخيرة اكتشاف بعض اللاعبين على غرار الحارس صبري بن حسن ومراد بن يونس كظهير ايمن وعمر بوراوي كظهير ايسر وحسام دقدوق في محور الدفاع وعودة مانوتشو للهجوم.

التقاط الأنفاس
قرر الاطار الفني أمس تمكين اللاعبين من راحة على أن تكون العودة للتمارين مبدئيا يوم الخميس في ملعب المهيري استعدادا للقاء كأس تونس يوم 2 أفريل المقبل امام الملعب التونسي في باردو بالإضافة الى اللقاء المتأخر لحساب البطولة امام النادي الافريقي والذي لم يقع تحديد موعده بعد خاصة وأن النية تتجه نحو تقديم موعد المباراة. فرصة جديدة للاعبين للراحة بعد ماراطون من المباريات في انتظار التحاق الدوليين بالمجموعة منتصف الاسبوع المقبل.

6 دوليين خارج الحسابات
لئن تأكدت عودة التمارين منتصف الاسبوع الحالي إلا أن المجموعة ستشهد غيابات كثيرة بسبب الالتزامات مع المنتخب الوطني على غرار اللاعب فراس شواط أو المنتخب الاولمبي مثل ايمن دحمان ونسيم هنيد وهاني عمامو وحسام دقدوق والحبيب الوسلاتي وهو ما يؤكد بأن كرول سيوجه الدعوة لعدد من لاعبي صنف الأمال للتدرب مع الأكابر والتعرف على خصالهم مثلما فعل مؤخرا مع اللاعب علاء غرام الذي أبدى استعدادا بدنيا وذهنيا أهله ليكون في التشكيلة الاساسية للفريق في مباراة المتلوي أو الترجي.

ودّ في البرنامج
بعد توقف البطولة والراحة المطولة للاعبين في انتظار العودة يوم 2 أفريل فإن إدارة النادي الصفاقسي انطلقت في البحث عن بعض النوادي التونسية للتباري وديا بداية الاسبوع المقبل حتى تكون فرصة لاكتشاف اللاعبين والحفاظ على نسق المباريات بما أن مثل هذه المباريات تدخل في اطار الاعداد البدني.
ومن المنتظر أن يقع التعرف على المنافس نهاية الاسبوع الحالي بما أن اللقاء سيكون اما في ملعب المهيري أو أحد ملاعب العاصمة.

عودة المصابين
عدة لاعبين ينتظر الحاقهم بالمجموعة خلال الاسبوع الحالي وينتظر أيضا تشريكهم في اللقاء الودي المنتظر للفريق بداية الاسبوع المقبل حيث تأكد رسميا عودة حمزة المثلوثي ونور الزمان الزموري للتمارين بما أن هذا الاخير شارك في رحلة نيجيريا لكنه لم يلعب في المباراة حفاظا على صحته بالإضافة إلى ذلك فإن المجموعة ستشهد انضمام جاسم الحمدوني واشرف الزواغي بعد تماثلهم للشفاء ومحمد علي الجويني من خلال العودة تدريجيا لمداعبة الكرة في انتظار انضمامه للمجموعة بالإضافة الى الحارس محمد الهادي قعلول في المقابل يتواصل غياب الطرابلسي وهيبارت وكواكو والقروي عن التمارين.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499