صلاح أفضل لاعب إفريقي لعام 2018

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم رسميًا عن حصول اللاعب محمد صلاح نجم منتخب مصر على جائزة

أفضل لاعب إفريقي لعام 2018 في الحفل الذي أُقيم مساء اليوم الثلاثاء في السنغال.
وحصل جناح ونجم نادي ليفربول الإنجليزي على تلك الجائزة للمرة الثانية على التوالي بعد أن حصل عليها أيضًا عام 2017 الذي قدم خلاله مستويات رائعة مع منتخب بلاده ونادييّ روما الإيطالي وليفربول الإنجليزي.
في حين حصل النجم صاحب الـ26 عامًا الجائزة هذا العام بعد المستويات الخرافية التي قدمها مع ناديه ليفربول في عامه الأول مع النادي الإنجليزي وأيضًا منتخب بلاده «مصر» وحصوله على هداف الدوري الإنجليزي الممتاز وأفضل لاعب في إنجلترا أيضًا.
وتفوق صلاح في هذا السباق على زميله ساديو ماني جناح ونجم ليفربول ومنتخب السنغال، وأيضًا الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ مهاجم ونجم نادي ارسنال الإنجليزي ومنتخب الغابون واللذين تنافسا معه على الجائزة في العام الماضي أيضًا.
وقال صلاح بعد تتويجه اثر تسلمه الجائزة من رئيس ليبيريا ونجم بلاده السابق جورج ويا «لا أصدق بأنه مر عام على إحرازي على الجائزة, كما قلت دائما هذه الجائزة هامة جدا بالنسبة لي أنا أعشقها وكنت أحلم بها منذ الصغر, أنا فخور بالإحراز عليها مرتين أهديها إلى عائلتي وزملائي والجماهير وإلى كل من ساعدني لأصل إلى هنا».
بينما ينتظر محمد صلاح تحديًا كبيرًا في العام الجديد، حيث يتطلع للحصول على لقب البريميير ليغ مع ليفربول الذي لم يحصل على اللقب منذ 28 عامًا وأيضًا التتويج مع منتخب مصر ببطولة كأس الأمم الأفريقية التي ستنظمها بلاده هذا العام أيضًا.
من ناحية أُخرى، نجح لاعب عربي آخر في حصد جائزة كُبرى في حفل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» الليلة وهو اللاعب أشرف حكيمي الظهير الأيمن لنادي بوروسيا دورتموند الألماني ومنتخب المغرب.
اللاعب صاحب الـ19 عامًا والمعار إلى دورتموند من نادي ريال مدريد الإسباني حصل على جائزة أفضل لاعب شاب في القارة السمراء نظرًا لمستوياته الرائعة التي أظهرها طوال العام مع منتخب أسود الأطلسي ومع أسود الفيستفالين أيضًا.
وتضمنت التشكيلة المثالية لقارة إفريقيا لعام 2018 سبعة لاعبين يدافعون عن ألوان أندية إنكليزية في الاستفتاء الذي شارك فيه اللاعبون أنفسهم ونقابة اللاعبين العالمين (فيفبرو) والاتحاد الإفريقي لكرة القدم.
ومن بين أبرز هؤلاء ثلاثي الهجوم المؤلف من محمد صلاح (ليفربول) الذي نال جائزة أفضل لاعب في القارة للعام الثاني تواليا، الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ (ارسنال) والسنغالي ساديو مانيه (ليفربول).
وهنا التشكيلة المثالية: -
حراسة المرمى: دينيس ماسيندي أونيانغو (أوغندا/ماملودي صنداونز الجنوب إفريقي)
- الدفاع: كاليدو كوليبالي (السنغال/نابولي الإيطالي)، سيـرج أورييه  (ساحل العاج/توتنهـــــام الإنكليزي)، مهدي بنعطية (المغرب/يوفنتوس الإيطالي)، إريك بايي (ساحل العاج/مانشستر يونايتد الإنكليزي)
الوسط: رياض محرز (الجزائر/مانشستر سيتي الإنكليزي)، نابي كيتا (السنغال/ليفربول الإنكليزي)، توماس براتي (غانا/أتلتيكو مدريد الإسباني)
الهجوم: محمد صلاح (مصر/ليفربول الإنكليزي)، بيار إيميريك أوباميانغ (الغابون/أرسنـــــــال الإنكليزي)، ساديو مانيه (السنغال/ليفربول الإنكليزي).

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا