المدرب الجديد للنجم جورج ليكانز في ندوة صحفية: عدت إلى تونس بأفكار جديدة... برنامجنا لن يقتصر على صنف الأكابر ودعم الجماهير مفتاح النجاح

قدم النجم الساحلي أمس خلال ندوة صحفية إطاره الفني الجديد بقيادة المدرب البلجيكي جورج ليكانز

والمدرب المساعد الأول باتريك دي فيلد والثاني توفيق زعبوب ومدير مركز تكوين الشبان كريستوف ديسي والمدير الرياضي حكيم براهم.
ندوة تم خلالها التطرق إلى برامج الأعمال المزمع القيام بها على مستوى جميع الأصناف بما فيها فريق الأكابر الذي تنتظره العديد من الرهانات المحلية والعربية بعد الانسحاب من ربع نهائي كاس رابطة الأبطال الإفريقية.

تصريحات
أشار المدير الرياضي حكيم براهم أن الاختيار على جورج ليكانز جاء بعد التشاور مع العديد من الأطراف التي التمست في مسيرة البلجيكي التي تعج بالتجارب الناجحة والهامة محليا وإفريقيا وارويا ما يجعله الأنسب للإشراف على حظوظ الفريق مع منحه صلاحيات اكبر تتمثل أساسا في ازدواجية العمل بداية من مركز تكوين الشبان إلى حد الوصول إلى فريق الأكابر.
من ناحيته أكد المدرب الجديد للنجم البلجيكي جورج ليكانز عن سعادته بالعودة إلى أجواء كرة القدم التونسية بعد أن كانت له تجربة مع المنتخب مضيفا أن عودته تحمل في طياتها أفكار جديدة سيعمل جاهدا على تحقيقها خاصة أن الأمر يتعلق بفريق كبير ومنافس بارز على جميع الألقاب المحلية منها والقارية هذا وأشار ليكانز إلى امتلاكه فكرة كبيرة على عدة تفاصيل متعلقة بالمجموعة الحالية وبعض الأسماء على غرار ياسين الشيخاوي والشرميطي ...

في المقابل صرح كرستوف دي سي مدير مركز تكوين الشبان بالنجم انه تم التطرق إلى العديد من المواضيع الهامة والوقوف على كم هائل من النقاط التي سيعمل الكل على تحقيقها بما أن الأمر لن يقتصر فقط على فريق الاكابر بل على جميع الاصناف بما يفتح الأبواب للحديث عن مشروع رياضي شامل تحت إشراف البلجيكي جورج ليكانز. كما أكد المساعد الأول البلجيكي باتريك دي فيلد انه تم وضع العديد من النقاط المتعلقة ببرنامج العمل المستقبلي مع كامل الإطار الفني بالنسبة لفريق أكابر كرة القدم ومختلف الأصناف الأخرى من خلال مركز تكوين الشبان.
أما توفيق زعبوب المدرب المساعد الثاني فقد أشار إلى أن تجديد إدارة النجم الثقة في شخصه واختياره ضمن المجموعة الحالية التي ستعمل جاهدة على تحقيق نقلة في أداء الفريق على المدى القريب والبعيد نظرا لوجود برنامج شامل ليس وليد الصدفة بل يعود إلى ما يحمله من أفكار واضحة إضافة إلى فكرة شافية وضافية عن الأجواء داخل الفريق.

ردود ليكانز
أما عن الأجواء داخل المجموعة خاصة بعد الخيبة القارية وما نتج عنها من ردود فعل من الجماهير فقد أكد البلجيكي ليكانز ان الأهم في الوقت الحالي طي صفحة الماضي والعمل على بوادر مستقبلية إيجابية نظرا للالتزامات المحلية والعربية والقارية التي تنتظر الفريق مشيرا إلى أهمية التزام الجميع بالهدوء والابتعاد عن التسرع وخاصة الجماهير المطالبة بدعم الفريق معنويا ومنح الفرصة للاعبين للعب بعيدا عن الضغوطات.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499