الاتحاد المنستيري: الهيئة المتخلية تتقدّم بشكاية ضدّ رفيق التليلي والجماهير تدعو إلى وقفة احتجاجية

رغم الموسم الناجح للاتحاد المنستيري إلا أن فريق عاصمة الرباط يمر بوضعية صعبة قد تجعل ظهوره بنفس الوجه المشرف

للموسم الماضي أمرا صعبا إن لم يكن مستحيلا في ظل حالة الفراغ التي يمر بها الفريق على مستوى التسيير وما نتج عنها من تبادل للتهم بلغ حد التقدم بشكاية للقضاء.

شكاية تقدمت بها الهيئة المديرة المتخلية ضد رئيس الهيئة التسيرية المنسحب رفيق التليلي على خلفية التصريحات التي أدلى بها إلى احد الإذاعات اثر انسحابه من رئاسة الهيئة التسييرية للنادي وقد جاء في نص الشكاية التي أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالمنستير بفتح بحث في الغرض ما يلي: نص التدوينة «تبعا للتصريحات اللامسؤولة الصادرة عن المدعو رفيق التليلي بإذاعة «جوهرة اف ام» وما تضمنته من معطيات مغلوطة واتهامات مباشرة و ثلب ومس من مكانة واعتبار الاشخاص تقدم اليوم رئيس وأعضاء الهيئة المديرة المنتهية نيابتها بشكاية جزائية للنيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالمنستير ضد الشخص المعني».

المدب ينفي
حالة الفراغ التي يمر بها الفريق على مستوى التسيير قبل قرابة الأسبوعين من انطلاقة الموسم الجديد جعلت البعض يتحدث عن تولي الرئيس السابق للاتحاد المنستيري فرج المدب مهام الإشراف وقتيا على الفريق وهو ما نفاه الأخير مؤكدا انه قد وقع الاتصال به من طرف عدد من الأحباء الغيورين على الاتحاد بالإضافة لرئيس بلدية المنستير لتولي المهمة إلا أنه رفض تولي المهمة وطالبا بعقد جلسة تجمع عددا من رجالات النادي والرؤساء السابقين للبحث في بعض الإشكاليات والملفات خاصة التمويل في ظل وجود ضبابية في الوضع المالي والإداري الحالي للفريق بعد انسحاب الرئيس السابق أحمد البلي مضيفا ان الوضعية التي يمر بها الاتحاد تستوجب من الجميع الوقوف صفا واحدا وراء الفريق للخروج به إلى بر الأمان قبل فوات الأوان.

الجماهير على الخط
حالة الضبابية والتجذبات دفعت الجماهير للدخول على الخط في محاولة منها لإنقاذ الموقف ووضع حد للمشاكل التسييرية للإتحاد المنستيري بالقيام اليوم بداية من الساعة العاشرة بوقفة احتجاجية أمام مقر الولاية لمطالبة السلط المعنية بالجهة للتدخل العاجل وتسوية وضعية النادي.

مساع لإقناع هيئة البلي بالعودة
تحرك الجماهير قد ياتي باكله في القريب العاجل بما أنّ آخر المستجدات تؤكد أن ممثلين عن السلط الجهوية والمحلية اضافة إلى الشخصيات الرياضية من الجهة بصدد العمل على اقناع الهيئة المديرة المتخلية وتحديدا الرئيس الساابق احمد البلي بالتراجع عن قرار الاستقالة والعودة للمسك بزمام الأمور ولوضع حد لحالة الفراغ والخروج بالفريق من الأزمة الظرفية إلى غاية تحديد موعد لعقد جلسة انتخابية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا