الدربي وحديث المؤامرة

وجد رئيس الافريقي سليم الرياحي في التحكيم شماعة لتبرير الهزيمة امام التر جي في الدربي متحدثا عن ' مؤامرة ' تحاك ضد فريقه وهو من اعلن الاستقالة بسبب ضحالة العطاء واكد ان تفعيلها سيكون على ضوء نتيجة الدربي الا ان هذا الموعد حل وولى

والرياحي لم يعلن الانسحاب الذي اكد عليه الانصار والاحباء وطبيعي ان لا ينسحب الرياحي من فريق صنع له الاسم ومكنه من الموقع السياسي ليكون حزبه احد شركاء الحكم في تونس و أكد الرياحي أن حكم الدربي، الصادق السالمي، كان وراء هزيمة فريقه أمام الترجي الرياضي
وأضاف: « الحكم عبث بنا كما شاء، ورفض هدفا شرعيا لا غبار عليه، لقد شاهدنا مهزلة تحكيمية مائة بالمائة، ويطلبون منّا ضبط النفس، الحكم كان وراء هزيمتنا بل وحرمنا من الانتصار».
ولم ينف الرياحي في مداخلة تلفزية على الوطنية الاولى ما يمر به فريقه من مشاكل داخلية اصلاحها يمر عبر رحيله مع رد الامانة كما تسلمها اي بلا ديون واذا سال الرياحي : « اريد ان اعرف هل الاشخاص الذين يعرقلون الافريقي لديهم مشاكل مع سليم الرياحي ام مع الفريق».
و اردف قائلا : « الامور أصبحت اكثر تعقيدا بسبب ما يتعرض له فريقي من مظالم تحكيمية صارخة».
وكان من المنتظر أن يعلن رئيس النادي الإفريقي موقفه النهائي من مواصلة المشوار أو التنحي من المسؤولية بعد الدربي حسب ما أكده بنفسه وأعلنه امين سر النادي إثر خروج الفريق من مسابقة رابطة الأبطال الإفريقية إلا أن ذلك لم يحدث بل صرح سليم الرياحي أنه مستعد لإصلاح الأخطاء التي لاحت على الفريق في هذا الموسم سواء إداريا أو فنيا
صحيح لقد بينت البرامج التلفزية أن الهدف الذي سجله مهاجم الإفريقي صحيح لكن هذه الهفوات ليست السبب الاصلي في وجود النادي الافريقي في وضعية لم يعرفها منذ 59 سنة
والاخطاء التحكيمية لم تكن السبب الرئيسي في تهرب ‘ كبار النادي الافريقي ‘ من تحمل الارث وهو ما جعل اكثر من مسير بارع يرفض المسؤولية الى ان يتم القضاء على الرواسب التي خلفها التضخم المالي ... وهذا ما اسر به للمغرب اكثر من شخص مؤهل قيادة الافريقي ... لكنه يرفضها حاليا لاقراره بالازمة وفي هذا الصدد يقول الناطق الرسمي باسم الافريقي رشيد الزمرلي : « الإفريقي في أزمة ..تحملنا مسؤوليتنا لكن الكرة أصبحت تدار عن طريق الانتماءات والعلاقات والأصحاب.» قبل ان يصدر عن الزمرلي الكلام الاخطر : « وقع الاتفاق على تحطيم الإفريقي.»
لكن اليس من الاجدر بالجميع - حتى من هم ليسوا من انصار الافريقي - التامل في الاسباب التي جرت الى الازمة لان امر هذا الفريق لا يهم انصاره و حده قد لا يعلم البعض ان تونس لا يمكن ان لا تكون بلا سيدي بوسعيد كما الكرة عندنا لا يمكن ان تكون بلا افريقي ... و ناجح
قبل الختام
حصة الاحد ا لرياضي منحت حيزا هاما لرئيس النادي الافريقي ولسليم الرياحي وهذا معقول جدا للحديث عن صرح كبير ... واستمع له مقدم البرنامج بكل اهتمام و هو حال جميع المشاهدين الا انه لما تدخل المدير التنفيذي لمستقبل القصرين قاطعه ليؤكد له ان الوقت يمر بسرعة و الحال ان للمستقبل جمهورا يتطلع الى ا خباره كاي فريق كان ... اعدلوا يا اهل الاحد الرياضي و ان تبجحتم بالعدل و الانصاف كل يوم احد ... فحادثة عدم تمكين الاستاذ الطيب بالصادق لن يمحى اثرها بسرعة ... وتاكيد الرفض جاء على لسان المعني بالامر... ولنا المزيد من التفاصيل التي تبطن ما هو مثير

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا