ثقافة و فنون

فوق جبال سمامة الشامخة وعلى إيقاع الفن التراثي الفلسطيني أحيا المركز الثقافي الجبلي بسمامة الذكرى الـ 12 لرحيل الفنان الفلسطيني محمود درويش

لئن كان المسرح «أبو الفنون» وكنه المعنى والحياة، فإن هذا الفن الجميل - العميق كثيرا ما يقع تغييبه عن أركاح المهرجانات

أنت ...أيتها الألوان الضاجة بالأصوات مثل ناي قديم..يرافقك الطفل و هو يطاردك مثل فراشات من ذهب الأزمنة..لوحات بالألوان و أخرى بالخطوط ..

سنوات من العمل، سنوات من الفكر والنحت والجمال كتبتها نساء سجنان بفخارهنّ قبل أن يصبحن رمز للبهاء و تسلط عليهن أنظار السلطة وتصنف اعمالهنّ

لقّبه البعض بالمؤسّس الفعلي لعلم الاجتماع، وقيل عنه يفكّر في القرن الرابع عشر بعقل أعدّ للقرن العشرين،اهتمّ في كتاباته

ثلاثون عاما وأكثر، ظل مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية يجمع صدفات الفن من بحور كل الثقافات ويزين بها شاطىء

في اطار الدورة 28 للتظاهرة الوطنية «مصيف الكتاب» والتي تندرج في إطار البرنامج السنوي للترغيب في المطالعة وضمن احدى العادات

عمّمت تجربة مراكز الفنون الركحية والدرامية بتونس وأصبح يوجد 26مركزا في كامل تراب الجمهورية ومن ضمن

في شوق إلى السينما وتوق إلى شاشة الفن السابع بعد أن ألجمت الكورونا المهرجانات السينمائية عن إطلاق أبواق الاحتفالات وإعلان المسابقات...

الموسيقى ثورة الموسيقى قادرة على زعزعة الإنسان ودفعه للحرية و التمسك بالحق في الحياة وتغيير الموجود وصناعة عالمه المنشود،

الصفحة 1 من 441

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا