قصيبة المديوني في المنستير: الدورة الأولى لـ«آيام نجوى سلامة للسينما»

في اطار حرصها على تأسيس تظاهرات ثقافية تستهدف مختلف الفنون وتحتفي بمبدعي الجهة وتحت اشراف ودعم المندوبية الجهوية

بالمنستير تنظّم دارالثقافة «عبد الحكيم عبد الجواد» بقصيبة المديوني التي تشرف على ادارتها الاستذة ربح السهيلي فعاليات الدورة التأسيسية لـ«أيام نجوى سلامة للسينما بقصيبة المديوني» وذلك يوم 24 نوفمبر.

كانت البداية بتقديم كلمة للمنتج رضا سلامة للتذكير بمسيرة المبدعة نجوى سلامة وهذا المنتج هو صاحب شركة DiGi Pro التي أنتجت مسلسل «المايسترو» الذي تحصل على العديد من الجوائز ومنتج فيلم « سامحني» المتوج بجائزة أفضل إخراج بمهرجان السينما بالدار البيضاء كما أشرف على العديد من الأشرطة السينمائية للمخرجة نجوى ليمام سلامة كما يقدّم أصدقاء المخرجة نجوى سلامة لمحة عن مسيرتها في الاخراج السينمائي خاصة والابداعي عموما ثم يتمّ عرض شريط وثائقي عن مسيرة المحتفى بها ثم الاختتام بعرض ونقاش أحداث وظروف تصوير شريط «سامحني» للمخرجة نجوى سلامة التي ولدت في 23 مارس 1958 وتوفيت يوم 28 أفريل 2018 وهي مخرجة ومنتجة سينمائية للعديد من الأعمال السينمائية الروائية والوثائقية إلى جانب الإنتاج التلفزي على غرار أعمال «يوم من دون إمرأة» و«حيرة» و«خميس عشية» وغيرها من الأعمال وقد حظي شريطها الأخير «حيرة» الذي أنتج سنة 2010 بالتتويج بالعديد من الجوائز في مهرجانات قارية وإقليمية بإعتبار أنه يطرح قضايا المرأة بمختلف أشكالها وقد أنهت أخر أعمالها بفلم «سامحني» الذي تحصل في يوم 27 أكتوبر 2019 على جائزة أحسن إخراج في مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي بالمغرب وهو من بطولة محمد علي بن جمعة وعابد الفهد و تمثيل سوسن معالج ومريم بن حسين وحكيم بن مسعود و سماح سنكري ورياض عمري.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا