الملتقى الوطني للشباب وإعلام القرب بجربة: ورشات نوعية وعرض لقصص نجاح

اختتمت الأحد 27 أكتوبر 2019 بدار الشباب بني معقل التي يديرها طارق القادري «الملتقى الوطني للشباب واعلام

القرب تحت شعار الثورة المعلوماتية وتمكين الشباب» وذلك تحت اشراف وزارة الشباب والرياضة والمندوبية الجهوية بمدنين..

وقد امتد الملتقى الذي أقيم بإحدى الفضاءات السياحية بجربة لثلاثة ايام وقد شهد الافتتاح مداخلة ترحيبية لمجموعة الرقص بدار الشباب بني معقل ثم كلمات المنظمين ليكون الموعد مع مداخلة أمنتها الأستاذة نجاح الحمداني تمحورت حول التفكير الايجابي ودوره في تنمية روح المبادرة لدى الشباب وقد استهدف عشرات من الصحفيين بالجهة وخاصة من الشباب الممثلين للاذاعات المحلية والجهوية كذلك أصحاب المواقع الالكترونية ..هذا وقد شكلت الورشات التدريبية اهم فقرات التظاهرة وتناولت ميثاق الشرف الصحفي واخلاقيات المهنة ومكونات التحقيق الصحفي وموضوع الصحافة الاستقصائية والمصادر المفتوحة كذلك اعلام القرب : مفهومه وادواته علما بأن ن تأطير هذه الورشات أمنه الإعلاميان أمل المكي و وليد الفرشيشي أما عن باقي الفقرات فنذكر خاصة تقديم قصص نجاح لمؤسسات اعلامية على غرار موقع أنتلجنسيا للثقافة والفكر الحر قدمه المبدع والمشرف العام على هذا الملتقى جمال قصودة و تجربة راديو الجزيرة قدمتها سمية الركروكي بالاضافة لتجربة جربة سكوب، هذا وتجدر الإشارة إلى أنه قد تم عرض ونقاش فيلم «دشرة « للمخرج عبد الحميد بوشناق في سهرة اليوم الثاني السبت .. هي تظاهرة مهمة كما بين ذلك جل المشاركين باعتبار أها قدمت كما هائلا من المعلومات و غاصت في أهم مكونات وخصوصيات العمل الاعلامي خصوصا في ما يتعلق بإعلام القرب..

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا