النسخة الرابعة لمهرجان البحر ينشد شعرا، دورة سنية بوقديدة:

تنظّم جمعية صالون الربيع الثقافي بدعم من المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمنستير النسخة الرابعة لمهرجان البحر ينشد شعرا،

دورة الشاعرة الراحلة سونيا بوقديدة وتحت شعار «تفرّ الفراشات من ثغرها» وذلك أيام 6 و7 و8 سبتمبر 2019 في عديد الفضاءات المغلقة والمفتوحة خاصة.

دورة يديرها الشاعر عبد الحكيم الربيعي وتسجل مشاركة عربية مهمة من تونس، الجزائر، العراق، المملكة العربية السعودية، المغرب والأردن.. أما عن برنامج التظاهرة، فيشهد اليوم الأوّل 06 سبتمبر افتتاح معرض فنّ تشكيلي للرسامة هادية بوخروبة وتنظيم ورشة نقش ونحت على الخضر والغلال وذلك بالاشتراك مع «جمعية عمالقة الطهي» وتنشّيط الشاف رياض سويد والشاف فتحي شهاب هذا بالاضافة الى تركيز خيمة تحسيسية لجمعية «أزرقنا الكبير» بالمنستير حول البيئة البحرية لخليج المنستير ثم عرض فنّي بعنوان «باقة ورد » تقديم جمعية «الرباط الفني بالمنستير» و ندوة حول الشاعرة سونيا بوقديدة برئاسة الشاعرة سليمى السريري و تتضمن مداخلة بعنوان «الحضور الدائم للجسد الغائب» استلهام من نصوص الشاعرة سونيا بوقديدة من تقديم الشاعر مختار بن إسماعيل كذلك مداخلة للشاعرة سهام بن رحمة.. تتواصل فعاليات اليوم من خلال أمسية شعرية عربية برئاسة الشاعر محمد الحبيب الزنّاد ثم أمسية شعرية ثانية برئاسة الشاعر السعودي محمد يعقوب – أمسية سردية بالشراكة مع صالون الزوراء الأدبي بمساكن – تأثيث موسيقي وغنائي الفنان والملحّن محمد الناصر بالحاج خليفة.

تنطلق فعاليات اليوم الثاني 07 سبتمبر 2019 بندوة علمية : هشاشة المنظومة البيئية البحرية في خليج المنستير./ بالشراكة مع «أزرقنا الكبير» بالمنستير ثم أصبوحة شعرية برئاسة الشاعر شكري مسعي فأصبوحة سردية برئاسة الدكتور حمد الحاجي تأثيث موسيقي وغنائي الفنان والملحّن محمد الناصر بالحاج خليفة وفي المساء تكريم الممثل خالد بوزيد والإعلاميين صادق بوعبان، بولبابة الأنصاري ومكي هلال والدكتور محمد البدوي، والسيد محمد الصالح لعتيل المندوب الجهوي الأسبق للثقافة ليكون الموعد مجددا مع أمسية شعرية برئاسة الشاعر الطيب عبادلية و سهرة فنية تحييها فرقة الاندلس للموسيقى العربية بقيادة الفنان حمادي قاسم وتتخللها قراءات شعرية، اما برنامج اليوم الثالث 08 سبتمبر فينطلق بندوة فكرية برئاسة الكاتب سفيان التومي و مداخلة الدكتور سيّد التوي وأخرى للشاعر عبد الواحد السويح ثم أصبوحة سردية أولى برئاسة الكاتب يوسف عبد العاطي وثانية برئاسة الكاتب العراقي عمران الغانم وثالثة برئاسة الشاعر عادل مالك مع تأثيث موسيقي وغنائي للفنان والملحّن محمد الناصر بالحاج خليفة لتختتم فعاليات التظاهرة بتكريم المشاركين..

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا