الدورة الرابعة لملتقى «أدب السجون /السجون المرئية»: «هل الديمقراطية عائق أمام التنمية؟»

تنظم جمعية صالون الربيع الثقافي بدعم من المندوببة الجهوية للشؤون الثقافية بالمنستير الدورة الرابعة لملتقى أدب السجون / السّجون اللامرئية

وذلك بأحد الفضاءات السياحية بالجهة يومي 15 و 16 جوان 2019 تحت شعار «هل الديمقراطية عائق أمام التنمية ؟».

تظاهرة وكما بين مديرها الشاعر والقاص عبد الحكيم الربيعي تتقاطع مع العيد الميلاد الخامس لصالون الربيع الثقافي:07 جوان 2014 و فعل ثقافي حثيث ومتواصل دون انقطاع خدمة لمشروع ثقافي رفعنا شعاره منذ حفل الافتتاح «معا سنبني ربيع الوطن».. تنطلق فعاليات اليوم الأول زوال يوم 15 جوان 2019 من خلال معرض كتب سجنية وعرض فيديو الافتتاح وكلمات الترحيب تتخللها مراوحة موسيقية و مداخلات شعرية علما وأن الفنّان محمد الناصر بن الحاج خليفة يؤثث كلّ فعاليات الملتقى...

هذا ويكون الموعد أيضا مع ندوة علمية و مداخلة في التنمية الذاتية : كيف نجد السعادة؟ يؤمنها المدرب كمال المعموري رئيس نادي السعادة... الجلسة الأولى الموسيقية الشعرية يديرها الأستاذ منير حسين مع قراءة شعرية للشاعر آدم فتحي بالاضافة إلى مداخلة للخبير الاقتصادي و الوزير الأسبق للمالية حسين الديماسي ثم مداخلة للخبير العسكري محمد النفطي تحت عنوان «الاستقرار السياسي : هل الديمقراطية أجدى أم القهر أقوى؟» اما الجلسة الثانية فيديرها د. محمد سعد برغل مع قراءة شعرية للشاعر سمير طعم الله ومداخلة الأستاذ عبد الرؤوف العيادي و مداخلة عضو هيئة الحقيقة الكرامة الشاعر والكاتب عادل المعيزي عنونها بـ « أي ديمقراطية؟ أي تنمية؟» هذا ويسير الجلسة الثالثة د. محمد آيت ميهوب و قراءة شعرية للشاعر علي زمّور مع مداخلة اولى للكاتب جلول عزونة وثانية للاستاذ عبد المجيد قنّز من الجزائر في حين يدير الجلسة الرابعة تحت عنوان ورقات سجنية الأستاذ يوسف عبد العاطي تتخللها موسيقى و قراءة شعرية للشعراء محمد الهادي الجزيري وفتحي بالحاج يحيى ومحمد الصالح فليس والشاعر حميد عبايدية، كما يؤمن الجلسة الخامسة الأستاذ محمّد جابلّي و قراءة شعرية للشاعر مراد العمدوني.. تتواصل فعاليات اليوم الأول ليلا من خلال مراوحة موسيقية شعرية وجلسة أولى ورقات سجنية 2 يديرها الكاتب عبد الجبار المدوري ومشاركة الكاتبة بختة زعلوني و الاستاذة نجوى الرزقي أما الجلسة الثانية فيسيرها الشاعر الجزائري:الطيب عبادلية ومشاركة أحمد شاكر بن ضية و سالم وريثة و سيف عمار المداني وعبد الباسط الشايب والفاضل مهري و عكرمي اليحياوي و الهادي دراويل و عامر فريح وعبد المجيد قنّز... يتجدد الموعد في صباح اليوم الثاني 16 جوان 2019 مع الموسيقى والشعر عبر جلسة أولى لتقديم إصدارات سجنية يديرها الاستاذ عادل بن يوسف وقراءة شعرية للشاعر محمد الحبيب الزنّاد كذلك اهتمام بكتاب «كريستال» لجيلبار نقاش / محمد الصالح فليس وكتاب «عنفوان الثورة» للاستاذ عبد الرؤوف العيادي أما الجلسة الثانية فتخصص أيضا لتقديم أصدارات سجنية ويسيرها الاستاذ السيّد التوي مع قراءة شعرية للشاعر عبد الواحد السويح ومداخلة الأستاذ رياض خليف تحت عنوان «رواية بودودة مات» لمحمد رشاد الحمزاوي و«تاريخ الهامش المقموع» كذلك غوص في رواية «الماء المالح» للهادي الزعراوي.. جلسة ثالثة و أصبوحة شعرية تحت ادارة الشاعر عادل مالك ونخبة من الشعراء على غرار عبد الحميد بريك وسالم الشرفي وصالح السويسري والتوهامي الوادي وأشرف القرقني عيد الحفيظ سويد وعلي السعيدي ولطفي التياهي والطيب عبادلية.. كما تعقد جلسة رابعة وأصبوحة شعرية خاصة بالأمنيين المبدعين من تسيير الشاعر حمدي السميري وتأثيث الشعراء خالد ردّاوي وفاضل الشريف وعيدي الهمامي وحمادي ابراهيم الطرابلسي و عبد الحميد القانوني.. علما وأن الجلسة الاختتامية ستخصص لتكريم المشاركين.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499