معرض للكتاب بالمهدية: ...وملتقى دولي حول الهوية الثقافية

بعد تنظيم المندوبيتين الجهويتين للتربية والشؤون الثقافية بولاية المهدية لفعاليات «الملتقى الجهوي للمسرح بالوسط المدرسي»الذي

احتضنه القصر الأثري بالجم والذي قدّمت خلاله مجموعة من العروض المسرحية التلمذية منها مسرحية «أغنية المنافي» (Chant d’exils) لتلاميذ معهد الطاهر صفر بالمهدية الذين سبق لهم ان شاركوا بهذا العرض في المهرجان الدولي للمسرح التلمذي الفرنكفوني الذي انعقد بمدينة سان مالو الفرنسية خلال شهر مارس الماضي وفي إطار برنامج «تونس مدن الآداب والكتاب» وتزامنا مع معرض الكتاب الدولي السنوي في دورته الـ35 وتأمينا لأبناء الجهة في نصيب وافر من المطالعة والإطّلاع واقتناء الاصدارات الجديدة تنظّم المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية المهدية بالتعاون مع المندوبية الجهوية للتربية واتحاد الناشرين التونسيين وبلدية المهدية والمركز التونسي للكتاب وتحت شعار»المهدية...مدينة الآداب والكتاب» تظاهرة ثقافية خاصة بالكتاب في الحديقة العمومية بمدينة المهدية ومن خلال معرض ومجموعة من الانشطة.

وقد أشرف والي المهدية وعدد هام من الإطارات الجهوية يوم 3 أفريل الجاري على افتتاح هذا المعرض الذي يتواصل الى يوم 30 أفريل الجاري حيث كان الافتتاح بتدشين معرض» منارات الساحل التونسي» والذي تضمن صورا عملاقة و نبــذة عن أعــلام الأدب والفكر من أبنـــاء الساحل التونسي كما تم تدشين معرض الكتاب وإعطاء اشارة انطلاقه فتنظيم ورشة في»تقنيات الكتابة الإبداعية»وذلك بالتعاون مع فرع اتحاد الكتّاب التونسيين بالمهدية ثم قدّمت مجموعة من الوصلات الغنـائية بامضاء كورال أطفـال و تقديم عدد من القصائد الشعرية بأصوات طفولية من تأثيث تلاميذ بعض المـدارس وذلك بالتعاون مع ودادية المندوبية الجهوية للتربية بالمهدية فتركيز فضاء المطالعة الحرة و الترغيب في المطالعة من قبل  المكتبة العمومية بالمهدية ثم اختتام اليوم الاول بلقاء مع نخبة من أعلام الأدب والثقافة بالمهدية تحت عنوان «أبناء المهدية يكتبون و يقرؤون» وعبر معرض وثـائقي

ويوم 6 أفريل الجاري قدّم عرض تنشيطي للأطفال  بهدف إبراز إبداعاتهم ليخصص يوم 7 افريل للاحتفاء بالإصدارات الجديدة  لأبناء الجهة وتنتظم يوم 13 أفريل الجاري مجموعة من مسابقات للترغيب في المطالعة بين المدارس الابتدائية الى جانب تقديم عرض تنشيطي للأطفــال

ويوم 14 أفريل  الجاري تنتظم مباريات ثقافية وفكرية بين المدارس ليطلق يوم 20 أفريل الجاري مشروع «حقيبة القسم للمطالعة العائلية الخاصة «وضمن مبادرة من  وزير الشؤون الثقافية أقرّها يوم  24 ديسمبر من السنة الماضية وضمن يوم اعلامي سيتم توزيع هذه الحقيبة وباشراف والي المهدية علــى بعض أقســـام بعض المدارس الابتدائية بالجهة لينتظم يوم 21 افريل الجاري لقاء بعنوان «أصوات جديدة في الرواية التونسية» يخصص للرواية التونسية وبمشاركة  الروائيين أيمن الدبوسي وإيناس عباسي ومحمد عيسى المؤدب ويدير هذا اللّقاء رئيس تحرير إذاعة جوهرة أف أم و تحت شعار» المهدية تبدع» يخصص يوم 27 افريل الجاري للشعر من خلال استضافة مجموعة من شعراء الجهة وخاصة من الشعراء الشعبيين

ويوم 28 أفريل الجاري وبـ» يوم المبدع» تختتم سلسلة هذه الانشطة من خلال  لمسة وفـــاء يتم خلالها الاحتفــاء بمبدعـــي الجهـــة ضمن حفل تكريـــم لكــل من كان له أثر فــي مجـال الكتـــابة إبداعا و نشرا أو إعلاما
ومن جهتها وبدعم من وزارة الشؤون الثقافية وتحت اشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمهدية تنظم جمعية أصالة للسياحة الثقافية والتراث بالمهدية ومنتدى شهرياد بلبنان وبالتعاون مع دار الثقافة بالمهدية ومن 12 الى 14 افريل الجاري ملتقى دوليا بعنوان «الهوية الثقافية: مسار أو مصير» حيث يفتتح الملتقى بعرض شريط وثائقي حول مميزات مدينة المهدية السياحية فتقديم عدد من المداخلات وفي ادارة للقاء من قبل الشاعرة باسكال صوما وهي»المثقف والمتلقي»للدكتور منير مهنا ممثّل منتدى شهرياد من لبنان ثم يقدّم الدكتور فريد العليبي من تونس مداخلة بعنوان «الهوية جوهرا» فسهرة موسيقية

وخلال اليوم الثاني وبمقر صيانة المدينة وفي ادارة للشاعر ومدير بيت الشعر أحمد شاكر بن ضيّة يقدّم الدكتور مراد العلوي من تونس مداخلة بعنوان « الرموز الثقافية : عناصر بناء شعري نماذج من الشعر التونسي» ويقدّم الدكتور محمد ناصر الدين من لبنان مداخلة بعنوان»: الشعر والمدينة «ويقدّم اللبناني لؤي زيتوني مداخلة بعنوان» الحداثة والهوية»كما يقدّم بشير الغريب من الجزائر مداخلة بعنوان» تشكل الهوية الثقافية في المغرب العربي :الملامح والمسارات» فتنظيم جولة سياحية عبر المسلك السياحي المهدية- سلقطة- العالية -الجم ليحتضن إثر ذلك المسرح الروماني بالجم أمسية شعرية يؤثثها الشعراء التونسيون صلاح الدين الحمادي وفضيلة الشابي وخيرة خلف الله وعادل بوعقة وأحمد شاكر بن ضيّة والشاعرين اللبنانيين دارين حوماني وباسكال صوما ويقدّم هذه الامسية الاعلامي والكاتب اللبناني وليد بن عبد الصمد لتكون سهرة اليوم الثاني من هذا الملتقى طربية من الجزائر ويتخللها عرض أزياء للمصممتين بسمة بوشناق والسيدة الخلادي وفي تنشيط للصحافية ايمان ماجدة الصغير
ويختتم الملتقى بقراءات شعرية للشعراء التونسيين آسيا الشارني وخالد الرداوي ولطفي الشابي ومكي الهمامي ومحمد الخذري والشاعرة اللبنانية ميشلين مبارك والشاعرة السورية جهينة العوام ثم ينتظم حفل تكريم للكاتب والدكتور محمد الزاهي بمناسبة صدور كتابه عن حضارة وتاريخ جهة المهدية فتلاوة بيان الملتقى من قبل الدكتور منير مهنا
وقد أفادتنا الشاعرة والفنانة التشكيلية ورئيسة فرع اتحاد الكتّاب التونسيين بولاية المهدية ومديرة هذا الملتقى ونائبة رئيسة جمعية أصالة للسياحة الثقافية والتراث بالمهدية أسماء الشرقي ان هذا الملتقى يمثل جسر تعاون وتبادل ثقافي وفكري بين الشام بلبنان وسوريا و سواحل الخضراء مدينة ذات الهلاليين بفسيفساء مغاربية جزائرية وهي خطوة مبدئية لمد روافد تونس منارة الحضارة خاصة وان بلادنا تعيش هذه السنة على ايقاع تونس عاصمة للثقافة الإسلامية

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499