الدورة الثانية لـ«مهرجان الطيب الوسلاتي للمسرح» بالمنيهلة: عروض مسرحية.. ورشات تكوينة وندوات فكرية

باشراف ودعم من المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية أريانة وبالشراكة والتعاون مع جمعية

مبدعي دار الثقافة المنيهلة تنظّم دار الثقافة «أبو القاسم الشابي» بالمكان والتي يشرف على ادارتها الاستاذ فتحي مدوري ومن 22 الى 27 ديسمبر الجاري فعاليات النسخة الثانية لـ«مهرجان المرحوم الطيب الوسلاتي للمسرح».

يفتتح المهرجان بكرنفال تنشيطي لشوارع مدينة من تأثيث فرقة نجوم الأندلس بقلعة الأندلس فافتتاح معرض صور عن المرحوم الطيب الوسلاتي وهو من مواليد 24 جويلية 1944 وتوفي بعد صراع طويل مع المرض يوم 23 ديسمبر 2014 بعد 70 سنة من العمر حيث دفن بمقبرة سيدي يحي بالعمران بتونس العاصمة وقد قضى نصيبا وافرا من عمره في دراسة الفن المسرحي في الستينات بمدرسة التمثيل العربي التى سميت لاحقا مركز الفن المسرحي ثم المعهد العالي للفنون المسرحية وهو ممثل مسرحي بارز بعدد من الانتاجات التي سجّلت تميّزها على المستوى الوطني والعربي.

وبعد الكلمات الافتتاحية الرسمية لهذا المهرجان يعرض شريط وثائقي حول حياة المرحوم الطيب الوسلاتي وهو شريط من إنتاج جمعية مبدعي دار الثقافة المنيهلة لتقدّم إثر ذلك وفي حلقة حوار مفتوح مجموعة الشهادات الحية و الكلمات الحرة للضيوف وأصدقاء المرحوم حول مآثره وصفاته فاختتام اليوم الاول بتكريم مجموعة من المسرحيين من قبل المندوبية الجهوي للشؤون الثقافية بأريانة وجمعية مبدعي دار الثقافة و جمعية مسرح المدينة ودار الثقافة المنيهلة

ويوم 23 ديسمبر تنتظم ورشة تكوينية في «فن العرائس» في تأطير لعامر مثلوثي ليشرف من جهته المسرحي عماد الوسلاتي على تربص تكويني في «مسرح الشارع» ثم تعرض مسرحية «الليقريا» لحافظ خليفة ومن انتاج  شركتي موزاييك ايفنت و فن الضفتين  ويكون الموعد يوم 24 ديسمبر الجاري مع عرض مسرحية للأطفال بعنوان»عودة مظفر «ومن انتاج شركة باب منارة.

وتعرض يوم 25 ديسمبر الجاري للأطفال مسرحية «حكاية عربية» من انتاج جمعية مسرح المدينة التضامن ثم تنتظم ورشة تكوينية في «فن العرائس» فتوزيع الجوائز عن الفائزين في هذه  الورشة في حفل  تكريمي للمشاركين فيها ثم عرض مسرحية «اللي يحسب وحدو» لشركة خديجة للانتاج بتونس
ويوم 26  ديسمبر تنتظم ندوة فكرية يقدّم خلالها الاستاذ هشام درويش محاضرة بعنوان «المسرح في واقع العالم الإفتراضي والأنترنات» يليها  عرض مسرحية «الصبية والموت» من انتاج  شركة نقطة و ارجع للسطر فاختتام المهرجان يوم 27 ديسمبر الجاري بعرض مسرحي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية