الدورة الأولى لتظاهرة «نوافذ على سينما تونس»: في مقرات اليونسكو، دار تونس والمنظمة الدولية للفرنكوفونية بباريس

في إطار نشاطاتها الثقافية، ودعما للسينما التونسية التي تعرف تطورا كبيرا ونجاحا في السنوات الأخيرة، تنظم

المندوبية الدائمة للدولة التونسية لدى اليونسكو الدورة الأولى لتظاهرة «نوافذ على سينما تونس» وذلك في الفترة الممتدة من الأحد 10 ديسمبر إلى الخميس 13 ديسمبر 2018 بمقرات اليونسكو ودار تونس والمنظمة الدولية للفرنكفونية بباريس.

وتنتظم هذه التظاهرة بالتعاون مع وزارة الشؤون الثقافية والمركز الوطني للسينما والصورة والديوان الوطني للسياحة بتونس إضافة إلى اليونسكو والمنظمة الدولية للفرنكفونية بباريس إضافة إلى عدة شراكات مع السفارة التونسية بفرنسا والقنصليات التونسية بباريس وبانتين والخطوط التونسية وبنك تونس الخارجي والمركز الفرنسي للسينما والصور المتحركة.

ينتظم حفل افتتاح الدورة الأولى لـ«نافذة على سينما تونس» يوم الأحد 10 ديسمبر 2018 في الرابعة والنصف مساء بمقر اليونسكو بباريس بحضور «غازي الغرايري» سفير تونس الدائم لدى منظمة اليونسكو إلى جانب «شيراز العتيري» المديرة العامة للمركز الوطني للسينما والصورة وسيكون الافتتاح بفيلم «الجايدة» للمخرجة «سلمى بكار».

وسيعرض على مدى أيام التظاهرة عدد من الأفلام التونسية المنتجة في السنوات الأخيرة من بينها «على كف عفريت» لكوثر بن هنية و«نحبك هادي» لمحمد بن عطية و«بنزين» لسارة العبيدي و«تونس الليل» لالياس بكار و«غدوة حي» للطفي عاشور و«زهرة حلب» لرضا الباهي وغيرها.
كما ستنتظم ضمن فعاليات هذه التظاهرة مائدة مستديرة حول «الفن المعماري، التراث والسينما» وذلك يوم الأربعاء 12 ديسمبر 2018 بمقر المركز الفرنسي للسينما والصورة المتحركة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499