إقتصاد

في الوقت الذي تهدد شركة «بتروفاك» البريطانية بمغادرة تونس بسبب الأوضاع الاجتماعية والاضرابات والاعتصامات التي تعطل أنشطتها نشرت الشركة عبر موقعها الالكتروني حصيلة النتائج المحققة للعام 2016 ضمن تقرير صدر في الأسبوع المنقضي حول أداء خدمات الحقول

اقتحمت شركة LG للإلكترونيّات رسميّا سوق أجهزة التّصوير الطّبيّ الّذي يشهد نموّا متواصلا, وذلك من خلال إدراج شاشات خاصّة بالإستخدامات السّريريّة والجراحيّة, تمّ تصميمها لمساعدة خبراء الرّعاية الصّحيّة على اتّخاذ قرارات صائبة و متعمّقة

تم مؤخرا بمنزل تميم بمنطقة الدخلة بالوطن القبلي تدشين أول مؤسسة صحية رقمية متعددة الاختصاصات مرتبطة بالإنترنت ذات تكنولوجيا متطورة فضلا عن مركز طبي عصري وصحي متطور لفائدة المسنين من تونس والعالم انجزه عدد من الأطباء من

ذكر الموقع الألماني «FTN News» المتخصص في السياحة نهاية الأسبوع المنقضي، أن العلامة التجارية الألمانية Deutsche Hospitality قررت دخول السوق التونسية بداية من الربيع القادم عبر بوابة

اتهامات خطيرة يواجهها معهد باستور تتعلق بالبحوث السريرية التي أجراها حول مرض اللّشمانيا الجلدية من خلال الشريط الوثائقي الذي بثته قناة الجزيرة الوثائقية بتاريخ 17 ديسمبر الجاري للمخرجة التونسية إيمان بن حسين تحت عنوان: «هل يصنع القتلة الدواء» هذا الشريط

اعلنت امس مخابر» صانوفي تونس « للأدوية خلال حفل حضرته وزيرة الصحة سميرة مرعي ووزير الجماعات المحلية والبيئة رياض الموخر وسفير فرنسا بتونس ومجموعة كبيرة من وسائل الاعلام المحلية عن جائزتها الخاصة بالنسخة التاسعة عشرة (19) لجائزة «صانوفي»

اختارت تونس المنحى الذي أخذته كل من تركيا ومصر وروسيا في توقيع اتفاقية مع الصين الشعبية بين البنكين المركزيين يقع بموجبها تبادل اليوان الصيني مقابل الدينار التونسي، هذه الخطوة التي تأتي في فترة يختل فيها الميزان التجاري بين البلدين لصالح الصين الشعبية.

بعد الاجتماع الذي عقدته الجامعة التونسية للمطاعم السياحية مع والي تونس للنظر في آفاق القطاع يوم الأربعاء الفارط بهدف التشاور والتعريف بمهام الجامعة للمصالح ذات العلاقة وأصحاب المطاعم السياحية وطرح جملة من المقترحات من أجل وضع إستراتجية واضحة للنهوض بالقطاع السياحي .

الحرب على التهريب هذه المعركة الباردة التي لا تنتهي حيث يستبسل المحارِب ولا يستسلم المحارَب، لتطوي سنة اخرى دون الحديث عن تسجيل تحسن في تقليص حجم هذه الظاهرة فمازالت العربات المحملة بالسلع المهربة تجوب كل مناطق الجمهورية مما يدل على ان حجم التهريب والتجارة الموازية مازالا ثابتين عند الارتفاع.

بعد ما ارتوت الأرض من الحليب الذي أراقه المربون على الطريق في منتصف هذا العام, تكرر نفس المشهد منذ يومين لفلاحي القوارص بولاية نابل وهم يتلفون المحصول على قارعة الطريق,احتجاجا على تراكم المحصول نتيجة غياب قنوات للبيع وللتسويق ومن الواضح

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا