صفاقس: حجز 1032 لترا من الزيت المدعم لدى تاجر جملة في انتظار إحالته على العدالة

حجز فريق مراقبة اقتصادية بالإدارة الجهوية للتجارة وتنمية الصادرات بصفاقس، أوّل أمس الاثنين، 1032 لترا

من الزيت النباتي المدعّم لدى شركة ناشطة في مجال تجارة المواد الغذائية بالجملة بصفاقس، وذلك في إطار البرنامج الرقابي للتصدي الاحتكار والمضاربة غير المشروعة. وأفاد المدير الجهوي للتجارة بصفاقس، محمد جابر حريز بأن صاحب الشركة قام بتخزين كمية الزيت المحجوزة والتي اقتناها منذ غرة جانفي الجاري ولم يزوّد بها حرفائه رغم ندرة المادة المدعّمة وارتفاع طلبها بالسوق، مرتكبا بذلك جريمة المضاربة غير المشروعة المنصوص عليها بالمرسوم عدد 14 لسنة 2022.

وأضاف أنه بعد حجز كمية الزيت النباتي المدعم، تم فتح بحث وتحرير محضر في الغرض، في انتظار إحالته على أنظار العدالة واتخاذ الإجراءات القانونية لإعادة ضخ المحجوز بالمسالك المنظمة ومصادرة قيمته. وأشار إلى أن تنفيذ البرنامج الرقابي للتصدي الاحتكار والمضاربة غير المشروعة يتنزل في إطار المتابعة اليومية لوضع التزويد وتكثيف المراقبة بمسالك توزيع المواد الاستهلاكية الحساسة التي تشهد بعض الضغوطات في التزويد والأسعار.

 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا