من بينها اضطرابات في تزويد المربين بالأعلاف: المرصد الوطني للفلاحة يكشف عن الإشكاليات التي واجهت قطاع الدواجن خلال أزمة الكورونا

واجه قطاع الدواجن خلال الأشهر الاخيرة عدة إشكاليات، فقد كشف المرصد الوطني للفلاحة في نشريته لشهر جوان التّي خصصها

لتقديم «تأثيرجائحة كورونا على الإنتاج والتزويد والأسعار و التصدير للمواد الفلاحية»عن تسجيل اضطرابات في تزويد المربين بالأعلاف نظرا لارتفاع الأسعار علاوة على التخوف من ارتفاع مديونيتهم بالإضافة إلى مطالبة أصحاب مصانع العلف بالخلاص نقدا الأمر الذي انعكس سلبا على استمرارية آلة الإنتاج.
وقد تم تسجيل نقص في التزويد بمستلزمات الإنتاج خاصة النجارة وقوارير الغاز مما تسبب في عزوف المربين عن التزود بفراخ اليوم الواحد وأجبر المفارخ على تخزين ومداولة بيض التفريخ وإعلاف فراخ اليوم الواحد وبالتالي تراجع مستويات الإنتاج؛ حيث شهد انتاج بيض الاستهلاك خلال الأربع الأشهر الأولى من السنة الحالية ارتفاعا بنسبة 6.3 % مقارنة بنفس الأشهر من السنة المنقضية.
كما أكد المرصد الوطني للفلاحة تسجيل اضطراب في تزويد المربين بفراخ دجاج اللحم وذلك لعزوف العديد منهم عن التربية لعدة أسباب منها فقدان مستلزمات الإنتاج، مما انجر عنه تراجع انتاج دجاج اللحم خلال الأربع الأشهر الأولى من السنة الحالية حيث تراجع انتاج شهر أفريل بنسبة 3.5 % مقارنة بشهر مارس 2020 وبنسبة 7.4 % مقارنة بنفس الشهر من السنة المنقضية.
كما تعرضت المنظومة إلى إشكاليات في تسويق الدجاج الحي الذي يمثل نسبة 40 % من منتجات الدواجن مما تسبب في تراكم الإنتاج بالمداجن والمذابح وارتفاع ميزان الدجاج وتراكم المخزونات( ذبح وتخزين كميات أكبر من دجاج اللحم في إطار تعديل السوق ) ويعود ذلك للتراجع الكبير في الطلب على منتجات الدواجن نظرا لغلق المطاعم بجميع أنواعها والعديد من نقاط البيع والأسواق.
وتباعا لذلك تراجع سعر البيع عند الإنتاج لكل من دجاج اللحم خلال شهر ماي المنقضي ، حيث عرفت أسعار دجاج اللحم عند الإنتاج توجها تصاعديا ، حيث سجلت 3481 مليم/كغ كحد أقصى بتاريخ 29 /05 /2020 .وبالمقارنة مع شهر أفريل 2020 ،انخفضت أسعار شهر ماي، مما أدى إلى انخفاض متوسط السعر بنسبة 5.7 % أي 2895.6 مليم/كغ مقابل 3070.9 مليم/كغ.
كما تراجع سعر بيض الاستهلاك خلال شهر ماي 2020، فقد أدنى سعر 158.9مليم/وحدة بتاريخ 31 /05 /2020 .وبالمقارنة مع شهر أفريل 2020 ،انخفضت أسعار شهر ماي، مما أدى إلى انخفاض متوسط السعر بنسبة 9.2 % أي 170.1 مليم/وحدة مقابل 187.4 مليم/وحدة.
وكان اتحاد الفلاحين قد دعا سلطة الإشراف إلى التدخل عبر تكوين مخزون تعديلي لامتصاص فائض الإنتاج ومنع حدوث إنهيار في الأسعار ،دعوة استجابت لها وزارة الفلاحة بأن عبّر المجمع المهني المشترك لمنتوجات الدواجن والأرانب عن عزمه على تكوين مخزون تعديلي من لحوم الدواجن يصل إلى 1000 طن.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا