الناقلة القطرية تسيّر إلى تونس طائرة إيرباص «أ 350 » 200 مقعد إضافي أسبوعياً بين الدوحة وتونس

أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن زيادة سعة الرحلات بين الدوحة وتونس بوضع طائرة حديثة من طراز إيرباص بدلا عن بوينغ 787 دريملاينر

خلال موسم الصيف وحتى شهر أكتوبر القادم وذلك من أجل تلبية الإقبال المتزايد على السفر على الوجهة التونسية وبذلك أصبحت الناقلة قطر أول شركة طيران تشغل طائرة إيرباص « أ900-350» إلى مطار تونس قرطاج الدولي.

وأشار الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، بالمناسبة إلى التزام القطرية بتقديم أفضل خيارات السفر والخدمات ذات الطراز العالمي لجميع مسافرينا من خلال تشغيل إحدى أحدث الطائرات في أسطولنا، طائرة إيرباص «أ350-900 »، على الرحلات اليومية بين الدوحة وتونس .

وأضاف أن القطرية تتطلع إلى الاستمرار بتقديم خدمات ذات طراز الخمس نجوم على متن رحلاتها. وكانت القطرية أول مشغل عالمي لطائرة إيرباص» أ350-900 «في عام 2014، وهي أيضاً أول شركة طيران في العالم تسيّر طائرات من كافة طرازات إيرباص.

وتتسع طائرة إيرباص « أ 350-900» لـ 283 مقعداً، منها 36 مقعداً في درجة رجال الأعمال و247 مقعداً على الدرجة السياحية. وتتيح هذه الطائرات مستويات استثنائية من الراحة في مقصورتي درجة رجال الأعمال بمقاعد يمكن تحويلها إلى سرير كامل الانحناء والدرجة السياحية ذات المقاعد الرحبة. وتشغّل الخطوط الجوية القطرية أسطول طائرات حديث يضم أكثر من 250 طائرة تتجه إلى أكثر من 160 وجهة عالمية عبر مقر عملياتها في مطار حمد الدولي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا