في انتظار تأكيدها الخميس المقبل: تسعيرة الحج لهذا العام على عتبة 14 ألف دينار

ينتظر أن تعلن وزارة الشؤون الدينية يوم 23 ماي 2019 رسميا عن تسعيرة أداء مناسك الحج وذلك بعد عقد مجلس وزاري

في الغرض والذي سيناقش إمكانية الضغط على التسعيرة المبدئية التي قد تصل إلى 14 ألف دينار خلال هذا العام وفقا لما أفاد به مصدرمطلع لـ«المغرب».

وعلل ارتفاع تسعيرة الحج بعدة عوامل داخلية وخارجية تؤثر بدورها في قيمة التسعيرة، فأما عن العوامل الخارجية فإنها ترتبط بإرتفاع المحروقات والخدمات المتعلقة بالبقاع المقدسة وتوظيف السلطات السعودية لمعاليم بعنوان الأداء على القيمة المضافة على جميع المبيعات والخدمات الاستهلاكية من جهة وبتوظيف رسوم بلدية على الوحدات الفندقية وهي عوامل تؤثر حتما في التسعيرة ،أما عن العوامل الداخلية فهي ترتبط أساسا بسعر صرف الدينار أمام الريال والدولار.

وقد أوضح الرئيس المدير العام الجديد لشركة الخطوط التونسية إلياس المنكبي في تصريح ل» المغرب»إن معلوم تذكرة السفر لموسم الحج 2019 قدر مبدئيا في حدود 2650دينارمشيرا إلى إن هذا المعلوم مايزال قيد المراجعة من أجل الضغط عليه.

وكانت تسعيرة الحج لسنة 2018 قد بلغت 11.710 دينار قبل أن يقع التخفيض في عدد من الاداءات بـ213.506 دينار في تسعيرة الحج ،حيث أصدرت وزارة الشّؤون الدّينيّة يوم 8 جوان 2018 أنّ تسعيرة الحجّ بالنّسبة إلى هـــــــذا الموسم 1439هـ/2018م حدّدت بأحد عشر ألفا وسبعمائة وعشرة دنانير (11.710 د) تتوزع على معلوم تذكرة السّـــفــــــر2.230 د و معلوم الإقامـــة والخدمات 9.480 دينار.

وكانت وزارة الشّؤون الدّينيّة أصدرت يوم 6 جويلية 2017 بلاغا أفادت فيه أن تسعيرة الحجّ لموسم 1438هــ/2017 حدّدت بــتسعة آلاف وخمسمائة وعشرة دنانير (9.510 د)،موزعة على معلوم تذكرة السّـــفــــــر 2.024 د ومعلوم الإقامـــة والخدمات 7.486د.

وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الشؤون الدينية قد أمضت يوم الثلاثاء مع الديوان الوطني للبريد التونسي اتفاقية شراكة بهدف تبسيط الإجراءات المتعلقة بتنظيم موسم الحجّ، وتهدف الاتفاقية وفقا لبلاغ صادر عن وزارة الشؤون الدينية إلى تفعيل محضر المجلس الوزاري المضيّق ليوم الجمعة 18 ماي 2018 وخاصة منه القرار المتعلق باعتماد نظام الدّفع الإلكتروني عند إتمام إجراءات السّفر إلى البقاع المقدّسة بداية من الموسم الحالي 1440هـ/2019 وذلك برقمنة الإجراءات المتعلّقة بتنظيم موسم الحجّ ومزيد تبسيطها وتطوير برنامج الإدارة الاتصالية .

وستمكن الاتفاقية الحجاج من دفع معلوم الحج في مكاتب البريد التي تتواجد بكل الجهات ،حيث يمكن للحاج دفع معلوم خدمات الإقامة و معلوم النقل الجوي ويتسلم في المقابل وصل في سداد المستحقات وعلى الحاج أن يحافظ على الوصل إلى حين موعد فتح الشباك الموحد أين يقع إستكمال بقية الإجراءات ويتسلم وصل السكن وبطاقة السفر وسيقع الانطلاق في إتمام هذه الإجراءات فور الانتهاء من تحديد التسعيرة .وستتولّى الوزارة بالتنسيق مع البريد التونسي دعوة الحجيج التونسيّين عبر إرساليات قصيرة إلى تنزيل معلوم الحجّ (الخدمات والنقل الجوّي..) بمكاتب البـريـد القريبة منهم.

وللتذكير ،فقد وقع الإبقاء على حصة تونس من الحجيج للعام الثاني على التوالي بعد ما وقع ترفيعها خلال المواسم المنقضية، حيث ينتظر أن يؤدي 10982 مترشحا مناسك الحج خلال هذا الموسم مع العلم انه وقع الترفيع من 10374 حاج في مواسم 2017 وما سبقها إلى 10982 حاج خلال سنة 2018 ويقع توزيع هذه الحصة وفقا لتعداد السكان وينتظر أن تنطلق أولى رحلات الحج يوم22 جويلية المقبل.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499