نتائج سنة 2018: تطور النشاط الجوي بالمطارات التونسية بنسبة 7.14 %

أظهرت الإحصائيات السنوية التي أوردها ديوان الطيران المدني والمطارات عبر موقعه عن الحركة الجوية في المطارات التونسية ،

تطورا مهما للنشاط الجوي سواء القادم والمغادر للمطارات التونسية وكذلك في الحركة الجوية العابرة لأجواء البلاد .

عكست الأرقام المسجلة خلال العام الماضي زيادة في عدد المسافرين من وإلى تونس قدرت بثمانية ملايين و342 ألف مسافر محققة نموا إجماليا بـ7.14 % مقارنة مع سنة 2017 وكان مطار تونس قرطاج الأول من بين المطارات السبعة العاملة في تونس حيث حقق لوحده زيادة مقارنة بـ 2017 قدرت بـ 7.8 % وهو ما يجعله يتعدى طاقة استيعابه المقدرة لخمسة ملايين مسافر في السنة إلى ستة ملاين و236 ألف مسافر. وشهد مطار جربة جرجيس أيضا السنة الماضية تطورا في حركة المسافرين بلغت نسبتها 4.41 % مقارنة مع السنة السابقة لها حيث بلغ مجمل المسافرين مليون و897 ألف مسافر فيما شهد مطار صفاقس تينة نسبة تطور بـ8.6 % أي عبور 145 ألف مسافر من هذا المعبر فيما عرف مطار توزر نفطة نسبة تطور 9.12 % مقارنة مع 2017 وهي نسبة مهمة ناتجة عن عودة النشاط الداخلي وبعض الخطود المرتبطة بمطارات أوروبية في إطار تفعيل السياحة الصحراوية.وقد بلغ مجمل المسافرين من وإلى مطار توزر نحو 55 الف مسافر سنة 2018 .

أما على صعيد الحركة الجوية للطائرات على المطارات التونسية فقد سجلت زيادة فيها العام الماضي بلغت نسبتها 7 % مقارنة بـ2017 وهذا ما جعل مجمل هذه الحركة 73980 مسافر حركة ، حقق من خلالها مطار جربة وطبرقة أكبر نسبة تطور فبالنسبة للأول بلغت نسبة تطور حركة الطائرات 3.32 % مقارنة مع العام قبل الماضي فيما سجل مطار طبرقة نسبة تطور ب2.19 % فيما لم تتجاوز النسبة في مطار تونس قرطاج 4.2 % ومع ذلك يبقى المطار الأهم في البلاد بـ53 ألف و689 حركة جوية ، في حين كان لم يتعد مطار صفاقس تينة 3.0 % في حركة الطائرات ، أما مطار توزر نفطة فسجل تراجعا بنسبة 8.2 % عما كان تحقق سمة 2017.
وبالنسبة للحركة الجوية العابرة للفضاء التونسي فقد حققت هي الأخرى تطورا من فئة الرقمين حيث بلغت 11 % مقارنة مع أرقام 2017 وهذا يعني أن 51 ألف و480 طائرة عبر الأجواء التونسية طيلة 2018.

على صعيد اخر ، نال مطار تونس قرطاج جائزة « Gold Sky Med » لعام 2019 وذلك في الحفل السنوي الذي أقيم مساء يوم 31 مارس في الدوحة.وتأتي هذه الجائزة التي تمنحها مجموعة من خبراء السفر المدعومين من اتحاد النقل الجوي الدولي «  IATA ». واحتل مطار تونس قرطاج المرتبة الأولى من بين مطارات المتوسط ، قبل مطار أنطاليا بتركيا الذي جاء في المرتبة الثانية ونيس كوت دازور بفرنسا في المرتبة الثالثة. و تمنح هذه الجائزة المعروفة كل أول شهر أفريل من كل عام بمناسبة يوم الجودة العالمي للنقل الجوي ، إلى مطارات المنطقة لتميزها و الجهود المبذولة للتحسين المستمر الذي تريده « IATA» . 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا