فرنسا تقرض تونس 120 مليون يورو لتمويل مشروع تنموي

وقّعت تونس والوكالة الفرنسية للتنمية (حكومية)، اتفاقية قرض لتمويل مشروع شبكة ذكية لتوزيع الكهرباء في البلد الأول، بقيمة 120 مليون يورو.

ووقع الاتفاق كل من زياد العذاري، وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي التونسي، وجيل شوس، مدير مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية بتونس.

كما وقع الطرفان اتفاقية هبة بقيمة مليون يورو، ستخصص لتمويل المساعدة الفنية للمشروع.ويهدف مشروع الشبكة الذكية لتوزيع الكهرباء، إلى المساهمة في تنفيذ تعهدات تونس بتخفيض نسبة انبعاثات الكربون بـ41 % في أفق 2030.
وقال جيل شوس، إن « اجمالي التمويلات التي قدمتها الوكالة الفرنسية تقدر بـ2.7 مليار يورو منذ بداية علاقاتها مع تونس، أي منذ حوالي 26 عاماً ».

وأضاف: «نتوقع أن تتجاوز التمويلات العام الحالي 300 مليون يورو »، لافتا إلى أنّ «التمويلات بلغت 300 مليون يورو عام 2018، و350 مليون يورو عام 2017.»
وفي تصريح للصحفيين، قال زياد العذاري، إن هذا المشروع يستهدف في مرحلة تجريبية ولاية صفاقس، دون تفاصيل عن تقنية المشروع.

وأشار العذاري أن «المشروع سيساعد الشركة التونسية للكهرباء والغاز على الرفع من مردوديتها التجارية من خلال اعتماد نظام فوترة جديد ومتطور ».
وأوضح أنه « سيقع تسديد القرض على مدة 20 سنة منها 7 سنوات إمهال بنسبة فائدة أقل من 1 %.»

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499