نقابة

يُخفي تحول قيادات المنظمة الشغيلة من امين عام ومساعديه للجهات المكثّف تحت غطاء تكريم القيادات الرّاحلة او مهام نقابيّة مفاوضات يشتدّ نسقها تدريجيّا. ولا تزال الملامح النهائيّة للقائمة التوافقيّة غير واضحة، فقط أسماء اصبحت قيد انملة من دخولها مع الـ9 أعضاء

عقدت النقابة العامة للتعليم الثانوي لقاءا للجهات بالمقرّ بالمركزي للإتحاد العام التونسي للشغل لتداول وضعية القطاع وتقييم تحرّكات الاساتذة من تجمّع 30 نوفمبر 2016 مرورا بالاضرابات الاقليمية في النصف الثاني من شهر ديسمبر الماضي

سيمثّل مشروع إعادة هيكلة اتحاد الشغل أو تنقيح قانونه الأساسي إحدى أهم المسائل التي سيتناولها مؤتمره الـ23 نظرا لما سيدخله المشروع من تغييرات هامة في المنظمة الشغيلة، في حال اعتماده من طرف السلطة العليا لاتحاد الشغل بتصويت ثلثي

يُخفي التنافس الانتخابي الشديد بين قائمتي الأمينين العامين المساعدين نور الدين الطبوبي وقاسم عفيّة تباينا في وجهات النظر في علاقة بمشروع إعادة هيكلة الاتحاد أو تنقيح القانون الأساسي للمنظمة الشغيلة وتحديدا الفصل العاشر منه والذي يحدّد تجديد عضوية المكتب التنفيذي

يتصاعد نسق مفاوضات يقودها اساسا الامين العام لاتحاد الشغل حسين العباسي لاستكمال القائمة التوافقيّة، فخلافا لـ9 اعضاء المكتب التنفيذي الوطني الحالي المؤكّد تواجدهم صلبها تاخذ المفاوضات لاستكمال الاسماء الـ4

وقع أمس الاثنين تكريم كل من الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي والامينين العامين المساعدين بلقاسم العياري والمولدي الجنوبي الذين سيغادرون المنظمة الشغيلة بعد مؤتمرها الـ23 غدا الاثنين من طرف الاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين والاتحاد الجهوي للشغل بمدنين.

لم يعد يفصل عن المؤتمر الـ23 لاتحاد الشغل سوى 5 Bيام ستكون محدّدة للاسماء التي ستلتحق بالقائمة الرسميّة للمكتب التنفيذي الوطني المقبل او القائمة المنافسة لها او حتى تلك التي ستسحب ترشّحها، فكل الفرضيّات ممكنة والمنطق البراغماتي هو الذي يحكم كل تلك النقاشات المتداخلة

طالبت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي التابعة لاتحاد الشغل امس السبت بعقد جلسة عاجلة مع وزارة التعليم العالي بداية الاسبوع الجاري بعد اعتبارها ان الوزارة تخلّفت عن تعهّداتها باصدار النص القانوني المنظّم للترقيات الاستثنائية لمبرّزي التعليم العالي وصرف

طرح الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل تقييمه للفترة الفاصلة بين 14 جانفي 2011 و14 جانفي 2016 ضمّنه خطابا القاه على النقابيين خلال إحياء المنظمة الشغيلة للذكرى السادسة للثورة. وقد هيمنت النقائص على المكاسب في تقييم العباسي.

رغم عودة اتحاد الاعراف واتحاد الشغل للجلوس في 6 ديسمبر الماضي فإن ملف المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص بعنوان سنة 2016 و2017 لم يسجّل أي تقدّم عمليّ بخصوص امضاء الاتفاق الاطاري رغم اعلان الطرفين حصول اتفاقات مبدئية بخصوصه وهو ذات

الصفحة 1 من 45

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499