دنيا حفصة

دنيا حفصة

لئن أكدت حركة النهضة في تصريحات عديدة استحالة التحالف مع قلب تونس واستثنته من مشاوراتها لتشكيل الحكومة، إلا أن منصب رئاسة مجلس البرلمان

رغم أن اللقاءات السابقة انتهت إلى طريق مسدود إلا أن هناك إمكانية ستستغلها الأحزاب الثلاثة، أي التيار الديمقراطي وحركة الشعب

يبدو أن الجلسة العامة الافتتاحية للمدة النيابية الثانية المقررة يوم غد الأربعاء 13 نوفمبر الجاري ستشهد شدا وجذبا إذ يتعلق

خلال ساعات الأمس واليوم وبعد يوم من الإعلان الرسمي عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية من قبل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات،

• محكمة المحاسبات تصدر قرارات بإسقاط عضوية 84 قائمة فائزة في مجالس بلدية في انتظار تطبيق هيئة الانتخابات

يدرك الجميع أن ولادة الحكومة الجديدة ستكون عسيرة ومازالت المشاورات في مخاض متواصل أمام الشروط المسبقة التي تضعها

تعلن غدا الجمعة 8 نوفمبر الجاري الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية لسنة 2019 لينتقل

عادت الخلافات والتجاذبات وتبادل الاتهامات تلقي بضلالها داخل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بين الرئيس وعدد من أعضاء مجلسها

بعد التيار الديمقراطي وحركة الشعب والاتحاد الشعبي الجمهوري وائتلاف الكرامة، التقت حركة النهضة أمس بوفد عن حركة تحيا تونس

بعد التيار الديمقراطي وحركة الشعب والاتحاد الشعبي الجمهوري وائتلاف الكرامة، التقت حركة النهضة أمس بوفد عن حركة تحيا تونس

الصفحة 1 من 101

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا