سلاف الحمروني

سلاف الحمروني

يتطلع جمهور المنتخب الوطني لكرة القدم إلى موعد الأحد 4 سبتمبر القادم بكل شغف، وهو امتحان يحبس الأنفاس فرهانه الأساسي فك الشراكة في صدارة المجموعة وإطاره الجولة السادسة والأخيرة من تصفيات كأس أمم افريقيا 2017 بالغابون. وكما جرت العادة سيكون ملعب مصطفى بن جنات بالمنستير

خيبة تلو أخرى تتجرعها الكرة التونسية على مستوى استرجاع هيبتها الإفريقية ونقاط الضوء أقل من أن تضمد الجروح، منذ الشهر الأول من 2016 ونحن نستقبل العثرات و الانسحابات : المنتخب الوطني للأكابر ينسحب من ربع نهائي كأس افريقيا للمحليين رواندا 2016 بعد الهزيمة أمام مالي 1 - 2

رغم الغموض الذي يكتنف ملف الانتدابات في نادي حمام الأنف فإن التحضيرات متواصلة استعدادا للموسم الجديد خاصة مع بداية العد التنازلي لانطلاقة البطولة بملاقاة النادي الافريقي بالنسبة إلى فريق بوقرنين في الجولة الافتتاحية المقرر إقامتها يوم 10 سبتمبر القادم.
وفي هذا السياق

لعل النسق المتسارع لمسابقة كاس تونس 2015 - 2016 و حالة الاستنفار لإنهائها قبل ضربة بداية الموسم الجديد لم يمنح الفرق المتأهلة إلى المربع الذهبي الوقت الكافي لاسترداد الأنفاس و نيل قسط من الراحة قبل العودة لسباق المنافسة من جديد رغم أن الملعب القابسي

لعل انشغال الشارع الرياضي بالألعاب الاولمبية ريو دي جانيرو البرازيلية و مباريات كأس تونس لكرة القدم، جعله يتناسى أن المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة في كرة القدم مقبل غدا على رهان هام ومصيري عنوانه الخروج بنتيجة تؤهله لتجاوز عقبة الدور الثاني من تصفيات

إذا كان مرور الملعب القابسي إلى الدور نصف النهائي من كأس تونس بالجهد الأدنى بعد انسحاب النجم الاولمبي لسيدي بوزيد من دور الثمانية بسبب الأزمة المالية التي ألقت بظلالها على الفريق الذي نجح الموسم الماضي في تحقيق بقائه في قسم النخبة ، فإن الاختبار الحقيقي

لا يزال موضوع البحث عن مدافع محوري يؤرق العائلة الموسعة لنادي حمام الأنف خاصة مع خروج مهدي الرصايصي و فهمي بن رمضان وعليه بات الخط الخلفي لفريق بوقرنين في حاجة إلى تعزيزات وطوال فترة الميركاتو مثل مقر تحضيرات النادي مسرحا للتجارب بغرض اختيار الأسماء القادرة على أن تكون صمام الأمان في الدفاع.

حقق الترجي الرياضي عبوره إلى الدور نصف النهائي من كأس تونس حيث سيضرب موعدا مع الملعب القابسي يوم 21 أوت القادم ،وجاء التأهل بهدف وحيد حمل توقيع المهاجم طه ياسين الخنيسي في الدقيقة 63 في مباراة كسبها فريق باب سويقة بذكاء بعد أن استغل هفوات

• أي وجه للكتيبة الجديدة لعمّار السويح... وهل يتجاوز النجم هاجس الإرهاق ؟
مرت الصائفة ثقيلة على عشاق كرة القدم في ظل خلوها من مباريات هامة باستثناء إطلالات افريقية للنجم الساحلي في مسابقة كاس الاتحاد الافريقي، غير أنّ انتظارهم لم يذهب سدى لأن مسابقة كاس تونس ستستأنف نشاطها في محطة ربع النهائي بلقاء مثير

ساعات قليلة تفصل الملعب القابسي عن الموعد المهم الذي ينتظره يوم الثلاثاء 16 أوت بداية من الساعة الرابعة مساء بالملعب المعشب بقابس أمام النجم الاولمبي بسيدي بوزيد ضمن ربع نهائي الكأس في مسابقة يطمح خلالها فريق عاصمة الحناء إلى المضي قدما في السباق

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499