قضايا و أراء

1 - تغيير اﻟﻨﻈﺎم السياسي ﺑﻤﻔهﻮﻣﮫ اﻟﺸﺎﻣﻞ ليس ﺑﺎﻷﻣﺮ الهين وﻗﺪ يتطلب ﻣﺮﺣﻠﺔ انتقالية تدوم ﺳﻨﻮات يعاد فيها ﺗﺼﻮر

الدكتور جابر غنيمي
المساعد الاول لوكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد

تضطلع النيابة العمومية بدور محوري و رئيسي في مكافحة الفساد. ولتحقيق هذا الهدف، لا بدّ من توفير جملة من الضمانات ،لعلّ من أهمّها استقلالية النيابة العمومية.

«كنا ندرس بكراس واحد وكتاب واحد وكان مستوانا افضل بكثير من اليوم»
هي جملة كثيرا ما تتردد على السنة من درسوا في فترة الاستعمار الفرنسي وأوائل

تعوّدنا أن يكون حديثنا عن الكذب حديثا «أخلاقيا» : الكذب هو أولا قصدٌ ونيّة تريد أن تعلن غير ما تخفي. ولكنّه يمكننا أن نخفي دون أن نكذب :

بقلم : إدريس حريق
وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية سوسة 2

كان الجميع ينصتون إلى المدرسة، هي التي تعلّم مرتاديها كيف يعيشون وكيف يتمثلون حياتهم. الإنصات من جهة واحدة وبقدر الانصات

على إثر القضية المثارة ضد زميلنا الأستاذ سمير الطيب ومداهمة منزله وخلعه من طرف مجهولين،

«ليس هناك ما هو أسوء من صورة واضحة لفكرة غامضة»
أنسال أدامس
(مصوّر أمريكي عاش بين 1902و1984)

تُعرّف الشعبوية ، رغم ضبابية المصطلح وافتقاره الى بنية مفهومية دقيقة ،بانّها شكل من اشكال «انتقام» الشعب من كل الهياكل الوسيطة ،

مع تطوّر المجتمعات تطوّرت الصحافة بدورها لتنهل من المعرفة والتقدّم العلمي بمختلف مجالاته وتفرّعاته، فالصحافة تفسّر وتحلّل

الصفحة 7 من 158

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا