حكيم بن حمودة

حكيم بن حمودة

سأخصص هذه المقالة لمداخلتي صباح اليوم في الملتقى السنوي الذي تنظمه جمعية نشاز حول موضوع «اليسار المدني واليسار السياسي أية علاقة ؟» .

لقد عرفت الحركات الشعبوية تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة في البلدان الديمقراطية القديمة وحتى في بلدان العالم الثالث ذات

تعيش فرنسا منذ أسابيع على وقع احتجاجات أصحاب السترات الصفراء. ولقد كانت هذه الاحتجاجات مفاجئة بحجمها وطول نفسها

عرف الكتاب الجديد للمفكر بيار روزنفالون Pierre Rosanvallon الصادر منذ أيام تحت

يعتبر تيودور أدورنو أو Theodor w.Adorno أحد أهم المفكرين الألمان في القرن العشرين .

أثار الإضراب العام الناجح الذي قام به الاتحاد العام التونسي للشغل للمطالبة بالترفيع في الأجور في قطاع

نعيش فترة تاريخية غريبة فلم تعرف أي فترة تاريخية المستوى الذي نعيشه بالمفارقات والتناقضات. كما لم تبلغ

نعيش فترة تاريخية غريبة فلم تعرف أي فترة تاريخية المستوى الذي نعيشه بالمفارقات والتناقضات. كما لم تبلغ

أعود بمناسبة أيام قرطاج السينمائية الحدث الثقافي الأهم في بلادنا إلى الحديث عن المشروع

انطلق البارحة عرس السينما العربية والإفريقية أيام قرطاج السينمائية والتي ستمتد لأسبوع

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا