شؤون دولية

يحظى سباق الانتخابات الرئاسية الامريكية بمتابعة كبيرة من شعوب منطقتنا ، مثيرا جدلا واسعا بين الكتاب والباحثين حول مدى تأثير صعود المرشح الجمهوري دونالد ترامب على السياسات الامريكية في الشرق الأوسط؟ خاصة بعد فوزه الاخير في ولاية إنديانا وانسحاب منافسه تيد كروز .

سجلت مدينة غرونوبل الفرنسية ليلة الأحد هجوما مسلحا على مقر الحزب الإشتراكي الحاكم خلف 12 طلقة نارية من عيار 9 مم على واجهة المقر ولم يسفر الهجوم الذي وقع على الساعة الواحدة على أي إصابات. هذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها الهجوم على المقر منذ أن أقرت الحكومة

تعاظمت الاحتجاجات في أكثر من 60 مدينة فرنسية بعد فرض قانون الشغل الجديد من قبل الحكومة الفرنسية وذلك بالرغم من معارضة جل النقابات العمالية و الجمعيات الطلابية في فرنسا. وتعددت المظاهرات في البلاد بعد أن قررت تنسيقية النقابات تصعيد حركة الاحتجاجات بتنظيم إضرابات

تتعالى الانتقادات منذ فترة حول سياسات ومواقف المرشح الجمهوري دونالد ترامب غير التقليدية المتعلقة بالأمن الوطني والدفاع. إلا أن المثير الآن هو مصدر تلك الانتقادات الآتية من قبل مسؤولين عسكريين وحكوميين جمهوريين سابقين. آخرهم كان وزير الدفاع السابق روبرت غيتس

تأزمت الأوضاع السياسية والاجتماعية بعد أن قرر رئيس الحكومة الفرنسي مانويل فالس استخدام قانون 49.3 الذي يسمح للحكومة بتمرير القوانين بعد نقاشها من قبل البرلمان وبدون تصويت، وذلك لتمرير قانون الشغل الجديد.

ذكر موقع «ويكيليكس» أن الرئيس المؤقت الجديد في البرازيل، ميشال تامر، كان عميلا لصالح الاستخبارات الأمريكية. ووفقا لـ«ويكيليكس»، كان الرئيس البرازيلي المؤقت الجديد يزود السفارة الأمريكية فى البرازيل بمعلومات عبر برقيات، ويمكن تصنيف محتواها بأنه «حساس» و «للاستعمال الرسمي فقط».

تأزمت الأوضاع السياسية والاجتماعية بعد أن قرر رئيس الحكومة الفرنسي مانويل فالس استخدام قانون 49.3 الذي يسمح للحكومة بتمرير القوانين بعد نقاشها من قبل البرلمان وبدون تصويت، وذلك لتمرير قانون الشغل الجديد.
وكانت مجموعة كبيرة

دعا الرئيس البرازيلي المؤقت ميشال تامر، اللبناني الأصل، البلاد إلى التكاتف خلف حكومته «للإنقاذ الوطني» بعد ساعات من تصويت مجلس الشيوخ بالموافقة على محاكمة الرئيسة اليسارية «ديلما روسيف» عن خرق قوانين الميزانية ووقفها عن العمل.
وحث تامر (75 عاماً)

سجلت الانتخابات المحلية و الجهوية البريطانية يوم الخميس الماضي تراجعا نسبيا للحزب العمالي الذي يتزعمه جيريمي كوربين وفوزا ساطعا للعمالي صادق خان الذي تمكن من افتكاك السلطة في العاصمة لندن من المحافظين بالفوز على مرشحهم الملياردير زاك غولدسميث

شدّد الباحث والمحلّل السياسي الليبي عبيد احمد الرقيق في حوار لـ«المغرب» على حساسيّة المشهد السياسي الراهن في ليبيا لتزامنه مع خطوات الحكومة لإعادة الاستقرار السياسي بالإضافة إلى قرب الحسم العسكري. وأشار عبيد الرقيق إلى أنّ تفعيل عمل الهياكل الليبية وعلى رأسها

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا