دنيا حفصة

دنيا حفصة

قررت نقابة موظفي الإدارة العامة لوحدات التدخل تقديم عريضة طعن لتمكين الأمنيين والعسكريين من حق الانتخاب وذلك غداة إسقاط الفصل المتعلق بأحقية الانتخاب للأمنيين والعسكريين من مشروع قانون الانتخاب والاستفتاء. وستتولى النقابة بعد إعداد العريضة بالتشاور مع خبراء

توجه وزارة الوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد أسلحة ثقيلة لمقاومة الفساد، منها مشروع القانون المتعلق بالإبلاغ عن الفساد وحماية المبلغين عنه الذي صادق عليه مجلس الوزراء أول أمس، وذلك بعد التداول بشأنه في مجلسين وزاريين سابقين، وبعد عرضه على الهيئة الوطنية ومكافحة الفساد

تبقى لرئيس حركة النهضة راشد الغنوشي حوالي الأسبوعين لعرض تركيبة مكتبه التنفيذي على مجلس الشورى لتزكيته، أسبوعان حاسمان للحركة التي انتهت منذ أيام من هيكلة مجلس الشورى وانتخاب عبد الكريم الهاروني رئيسا له، علما وأن الغنوشي منشغل حاليا بالمشاورات

عادت موجة الاحتجاجات والتصعيد في الأيام الأخيرة لتجتاح عددا من الجهات الداخلية من طرف مجموعة من المعطلين عن العمل وبعض الناشطين في المجتمع المدني وعدد من أستاذة التعليم العالي لاسيما في ولاية القصرين على غرار سبيطلة والعيون وتالة، احتجاجات تمّ التعبير

في ظل تصاعد المخاوف من خطر مزيد تسلل العناصر الإرهابية وجلب الأسلحة، يتواصل التّنسيق بين الوحدات الأمنيّة التّونسيّة والجزائريّة وتبادل المعلومات المتعلّقة بالإرهاب والتّهريب على أشدّه الى جانب تبادل الخبرات في مجال مكافحة الإرهاب، وفق ما أكدته مصادر مطلعة من وزارة الداخلية لـ«المغرب»

3 دعوات وجهتها حركة نداء تونس للاتحاد الوطني الحر في إطار المشاورات التي يقودها الحزب لتفعيل مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بتشكيل حكومة وحدة وطنية، لكن لم يستجب لها الاتحاد ورفض التشاور مع النداء بتعلة أنه ليس صاحب المبادرة وقد قام بالسطو

يبدو أن مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بتشكيل حكومة وحدة وطنية قد أعادت خلط كل الأوراق بما فيها أوراق المصالحة بين الاتحاد العام التونسي للشغل والحكومة، فبعد أن أزال الاجتماع الأخير لأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد بالحبيب الصيد الصدام القائم بين المنظمة الشغيلة

الإعلان عن تشكيل حكومة وحدة وطنية جاء كهدية من السماء لأبناء الحزب الأول حركة نداء تونس، بالكاد انتهى حوار رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي حتى انبروا يعدّون لمرحلة ما بعد الحبيب الصيد ويعقدون اللقاءات ويتصلون بالأطراف المعنية بالمبادرة لتجري مفاوضات

مُنع حزب التحرير صباح أمس من عقد مؤتمره التأسيسي بقصر المؤتمرات وسط حضور أمني مكثف، رغم قرار المحكمة الإدارية الاستعجالي مساء أول أمس الذي أقرّ بإيقاف تنفيذ المقرر الصادر عن وزارة الداخلية لمنع الحزب التحرير من عقد مؤتمره الخامس وذلك

يضع الاتحاد العام التونسي للشغل نفسه في باب التشاور لا غير فهو لن يكون ممثلا بوزراء وإنما قد يقبل بإبداء رأيه في الأسماء المرشحة وفي الخطوط العريضة لحكومة الوحدة الوطنية وفي مقابله تقف منظمة الأعراف دون حسم خياراتها في انتظار أن يتشاور أصحابها فيما بينهم، هل ينخرطون فيها وكيف ستكون مشاركتهم؟.

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499