ثقافة و فنون

في الوقت الذي تتواصل فيه يوما بعد يوم الاعتداءات الصارخة على التراث الوطني بشكل أو بآخر ممّا يستدعي المزيد من الحرص واليقظة من طرف الجهات المعنية، يلتقي اليوم الثلاثاء وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين بوزير الدفاع الوطني فرحات الحرشاني

في إطار ديوان صفاقس للشعر التي يشرف عليها الشاعر التونسي المنصف المزغني ضمن تظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016 والذي يمتد الى يوم السبت 29 أكتوبر الجاري احتفاء بالشاعر التونسي أبو القاسم الشابي كان من المنتظر اقامة حفلة شعرية

نحتاج الفنون ليكون صغارنا أفضل، كل الانشطة الثقافية هي عنوان امل عند التلميذ ورمز لنجاحه، نريد ان يكون المعهد قبلة للحياة وللحلم لا للدراسة فقط، نريد لابناء ارياف تونس ان يشعروا انهم جزء من هذا الوطن وليسوا مقيدين بنظام تعليمي فقط» هكذا قال السيد

تحتضن منطقة كتانة من ولاية قابس في الفترة الممتدة من 14 الى 16 اكتوبر الجاري فعاليات الدورة الخامسة والعشرين لمهرحان كتانة للرمان الذي تنظمه جمعية المهرجان بدعم من المندوبية الحهوية للثقافة .

قام أمس السبت 8 اكتوبر الجاري وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين والوفد المرافق له بزيارة ميدانية الى وﻻية قبلي تندرج في اطار مشروع مدن الفنون 2016 /2017 الذي انطلق من مدينة القصرين في 17 سبتمبر المنقضي.

أكد وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين أول أمس لدى توليه إعطاء إشارة إنطلاق برنامج «سيدي بوزيد... مدينة الفنون» بساحة محمد البوعزيزي بسيدي بوزيد، ضرورة أن تلعب هذه الولاية دور المركز بما فيه من قوة اقتراح وعمل وابداع.

الموسيقى لغة الشعوب قادرة على توحيد البشر و ان اختلفت أديانهم وعقائدهم ومسمياتهم وهويا تهم فالموسيقى بنغماتها الرقيقة و ألحالنها الساحرة لها القدرة على تفتيت كل الانتماءات وبناء دين واحد و هوية موحدة وانتماء اوحد هو الانسانية، وللإنسانية تشكلت فسيفساء موسيقية زينت قبة دار البارون ديرلانجي ورحلت بالجمهور الى الاندلس.

في نغمات عذبة، في مقامات موزونة، في معزوفات حماسية ...تهادت في خيلاء موسيقى ربيع الزموري في «نشيد إلى أبطال تونس» ما بين الإشارة والعبارة. ولاشك أن هذه التأليفة الموسيقية لم تكن لتهدي إلى قلوب المستمعين لولا شعر جميل من نظم الشاعر على اللواتي

أعطى وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين يوم امس الجمعة انطلاق تظاهرة سيدي بوزيد مدينة الفنون 2016 - 2017. وبهذه المناسبة التي اطلع خلالها الوزير على جملة من الانشطة في الرسم و الموسيقى احتضنتها ساحة الشهيد محمد البوعزيزي وفي تصريحه لجريدة «المغرب»

تفتتح مسرحية « أو لا تكون » للمخرج أنور الشعافي، وإنتاج مركز الفنون الدرامية بمدنين، فعاليات الدورة 11 لمهرجان دوز العربي للفن الرابع التي تلتئم من 17 إلى 22 أكتوبر الحالي وتحمل اسم الفقيد إبراهيم بن عمر.

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا